الفيفا يرفض طلب إيرلندا لأن يكون منتخبها الـ33 في مونديال 2010

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38261/

رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم طلب المسؤولين الأيرلنديين بان تكون جمهورية ايرلندا المنتخب الـ33 في مونديال جنوب أفريقيا 2010، وقررت اللجنة التنفيذية خلال اجتماعها الاستثنائي في كايب تاون، على هامش قرعة مونديال 2010، احالة ملف مباراة فرنسا وجمهورية ايرلندا في 18 من الشهر الماضي ضمن اياب الملحق الاوروبي المؤهلة الى كأس العالم 2010، على لجنة الانضباط.

رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم طلب المسؤولين الأيرلنديين بان تكون جمهورية ايرلندا المنتخب الـ33 في مونديال جنوب أفريقيا 2010، وقررت اللجنة التنفيذية خلال اجتماعها الاستثنائي في كايب تاون، على هامش قرعة مونديال 2010، احالة ملف مباراة فرنسا وجمهورية ايرلندا في 18 من الشهر الماضي ضمن اياب الملحق الاوروبي المؤهلة الى كأس العالم 2010، على لجنة الانضباط.

واعلن رئيس الاتحاد الدولي السويسري جوزيف بلاتر يوم الاربعاء 2 ديسمبر/كانون الاول، حسب وكالة "فرانس بريس" ان الفيفا فتح تحقيقا حول مهاجم المنتخب الفرنسي تييري هنري وسلوكه بخصوص لمسه الكرة قبل تسجيل هدف التعادل للمنتخب الفرنسي في مرمى جمهورية أيرلندا في إياب ملحق التصفيات الأوروبية التي جرت في الـ  18 من الشهر الماضي والذي منحه بطاقة التأهل إلى المونديال".

وكان هنري هيأ الكرة بيده قبل أن يمررها الى زميله وليام غالاس الذي أحرز هدف التعادل لفرنسا في الشوط الاضافي الأول في المباراة التي جرت في باريس لتتأهل الى نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا.
وقدم بلاتر اعتذاراته الى الايرلنديين، بعدما تسبب تحريف في تصريحاته بخصوص اعتبارهم المنتخب 33 في المونديال في تعرضهم الى السخرية خلال افتتاح لمؤتمر سوكريكس في جوهانسبورغ يوم الاثنين. وقال "لقد اتخذها الناس مزحة، لكن للاسف لم يكن ذلك هدفي".

وكان بلاتر قد دعا يوم الاثنين الماضي الى اجتماع طارىء للجنته التنفيذية في الثاني من ديسمبر/كانون الاول الحالي في كايب تاون عقب "الاحداث" التي شهدتها مباريات الملحق المؤهلة الى نهائيات كأس العالم و"الخروقات التي تم اكتشافها في سوق الرهانات" و"مسألة مراقبة المباريات (التحكيم)".

من جهة أخرى اعلن بلاتر أن جميع اللجان التابعة للفيفا تفكر جدياً في موضوع مساعدة الحكام خلال المباريات، مشيرا الى أن تجربة التحكيم بخمسة حكام (حكم  للساحة و4 حكام مساعدين) التي يتبعها الاتحاد الأوروبي في مسابقة كأس الاتحاد (يوروبا ليغ) ستستمر العام المقبل حتى في مباريات الإقصاء المباشر وحتى المباراة  النهائية.
فيما أعلن بلاتر أن التحكيم سيبقى على ما هو عليه بثلاثة حكام (حكم للساحة وحكمان مساعدان) في مونديال جنوب أفريقيا 2010.

أما فيما يتعلق بنظام تصفيات كأس العالم أكدت اللجنة التنفيذية أنها ستطلب من أمناء سر الاتحادات القارية العمل على اعداد أمثل نظام ممكن من ناحية القوانين أو شكل التصفيات، لدراسته في الإجتماع المقبل للجنة التنفيذية في مارس/آذار عام 2010.

وقال بلاتر في هذا الصدد "نحن الآن في منعطف مهم بخصوص التحكيم، لانه بالنظر الى كرة القدم اليوم ومستواها العالي بات من الصعب على 4 حكام (حكم الساحة وحكمان مساعدان ومراقب المباراة) مشاهدة كل ما يحصل في ارضية الملعب. يتعين علينا ان نرى ما اذا كنا بحاجة الى مزيد من الحكام المساعدين على غرار ما يفعله الاتحاد الاوروبي في مسابقة اوروبا ليغ او نستعين بالتكنولوجيا. انه نقاش اليوم".

كما صادقت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم على خلق مجموعة عمل دولية لمحاربة الرهانات غير القانونية وغير الشرعية في مجال الرياضة بصفة عامة وكرة القدم بصفة خاصة.
وأبلغ بلاتر اللجنة التنفيذية بأن الأمين العام للانتربول رونالد نوبل أكد  للفيفا بان الانتربول سيساند مجموعة العمل التي سيحدثها الفيفا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دوري أبطال اوروبا