اضطراب دماغي غامض يسبب فقدان الذاكرة والهلوسة يحيّر الأطباء الكنديين

الصحة

اضطراب دماغي غامض يسبب فقدان الذاكرة والهلوسة يحيّر الأطباء الكنديين
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/q31y

يتسابق المسؤولون في كندا للعثور على سبب مرض الدماغ الغامض الذي أصاب أكثر من 40 شخصا في مقاطعة نيو برونزويك، وفقا لتقارير إخبارية

وتشبه أعراض المرض الغامض مرض كروتزفيلد جاكوب (CJD)، وهو اضطراب دماغي تنكسي نادر يؤدي إلى الوفاة في نهاية المطاف. ويشمل فقدان الذاكرة والهلوسة وضمور العضلات، وفقا لصحيفة "الغارديان".

وفي وقت سابق من هذا الشهر، نبّه المسؤولون الكنديون الأطباء في منطقة نيو برونزويك إلى أنهم كانوا يراقبون مجموعة من 43 حالة من الأمراض العصبية لسبب غير معروف، حسبما ذكرت صحيفة "الغارديان".

وتعود الحالة الأولى، التي تم تحديدها، إلى عام 2015، لكن المسؤولين لاحظوا ارتفاع عدد الحالات في السنوات الأخيرة، حيث تم الإبلاغ عن 24 حالة في عام 2020 وستة حتى الآن في عام 2021، وفقا لـ CBC News. وتم ربط خمس وفيات بالمرض.

واشتبه الأطباء في البداية في أن الحالات كانت مرض كروتزفيلد جاكوب، والذي ينتج عن بروتينات مطوية بشكل غير طبيعي تسمى البريونات. لكن الاختبارات التي أجريت حتى الآن لا تظهر أي دليل على مرض كروتزفيلد جاكوب، ولا على أي مرض بريون آخر ذي صلة.

وقال الدكتور نيل كاشمان، الأستاذ في جامعة كولومبيا البريطانية، الذي يدرس أمراض البريونات ويشارك في التحقيق في الدراسة الجديدة، لـ CBC News: "لا يوجد دليل، ولا تلميح، حتى في عمليات التشريح الثلاث التي تم إجراؤها، لمرض البريون البشري . فاجأني ذلك بصراحة".

وتقوم فرق بحثية متعددة الآن بالتحقيق في السبب، والذي قد يكون مرضا جديدا تماما أو عدة اضطرابات مختلفة معروفة بالفعل.

وذكرت صحيفة "الغارديان" أن المرضى الذين يعانون من هذه الحالة طوروا أعراضا أسوأ تدريجيا على مدى 18 إلى 36 شهرا، من الآلام والتشنجات غير المبررة إلى التدهور المعرفي وهزال العضلات وصرير الأسنان.

ووقع تحديد معظم الحالات حتى الآن في شبه جزيرة أكاديان في شمال شرق نيو برونزويك وبالقرب من مونكتون، وهي مدينة في جنوب شرق نيو برونزويك، وفقا لـ CBC News.

وبالنظر إلى أن الحالات تبدو مقتصرة على منطقة معينة، فمن المحتمل أن تكون هذه الحالات ناتجة عن سموم بيئية، حسبما ذكرت شبكة CBC News.

وقال كاشمان إن بعض المشتبه بهم المحتملين يشملون B-methylamino-L-alanine وحمض الدومويك، وكلاهما من السموم التي تتراكم في بعض الأحيان في الأسماك والمحار. ومع ذلك، شدد على أن هذه مجرد تكهنات في الوقت الحالي وأن العثور على السبب الحقيقي قد يستغرق وقتا.

وقال: "من المحتمل أن تعطينا التحقيقات الجارية السبب في غضون أسبوع، أو من المحتمل أن تعطينا السبب في غضون عام".

المصدر: لايف ساينس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا