ما تحظره السعودية على نسائها

مجتمع

ما تحظره السعودية على نسائها ما تحظره السعودية على نسائها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jc4t

أعلنت الحكومة السعودية أنها ستسمح للمرأة بالحق في قيادة السيارة، بدءا من شهر يونيو المقبل، وقد كانت المملكة البلد الوحيد في العالم الذي يحظر على النساء قيادة السيارات.

وما يبدو أنه حق من حقوق الإنسان في العالم أجمع، كان نشاطا غير مشروع للنساء في المملكة العربية السعودية حيث تعاقب كل مخالفة بالجلد عشرا.

وعقب سنوات عدة من الحملات التي أطلقتها ناشطات سعوديات للحصول على الحق في قيادة السيارة داخل المملكة، أعتقلت خلالها بعضهن، أصدر الملك سلمان بن عبد العزيز، يوم 26 سبتمبر 2017، مرسوما يسمح للمرأة بقيادة السيارة.

ولكن قيادة السيارة ليس القضية الوحيدة التي تثير الجدل في الوسط السعودي، حيث تفرض على المرأة قيود عدة تمنعها من ممارسة حياتها بحرية، خاصة وأنها تعيش تحت وصاية نظام الحكم الذكوري.

وفيما يلي مجموعة من الممنوعات على المرأة السعودية:

- الخروج دون محرم:

يجب على المرأة أن تعيش تحت وصاية ولي أمرها، وهو ما يتطلب منها أخذ الإذن للقيام بأشياء مثل السفر أو الزواج أو التحدث إلى الشرطة، وهو ما يعد مشكلة كبيرة في حال تعرضها لأي اعتداء.

ويعني نظام الوصاية أن كل سعودية يجب أن يكون لها ولي أمر ذكر سواء كان والدها أو أخوها أو زوجها أو ابنها، والذي يتخذ القرارات نيابة عنها، حتى أنه لا يسمح للنساء بالسير في الشوارع دوم محرم، إلا أن الملك سلمان أصدر أمرا، في مايو الماضي، يسمح للنساء بالاستفادة من الخدمات الحكومية مثل التعليم والرعاية الصحية دون الحاجة إلى موافقة ولي الأمر.

- ارتداء الملابس التي تظهر الجمال أو استخدام مساحيق التجميل:

يجب على جميع النساء ارتداء العباءات التي تغطي كامل الجسم، وهي عبارة عن لباس يشبه المعطف الطويل، مع الالتزام بالقيود المتفاوتة المفروضة في جميع أنحاء البلاد، فيما يخص اللون أو الزينة، فضلا عن منع المرأة من استخدام مساحيق التجميل أو التبرج خارج المنزل.

- التفاعل مع الرجال:

يمنع الاختلاط بين الجنسين في المملكة العربية السعودية بشكل صارم، ما لم يكن بين أفراد الأسرة. وتفرض عدة قيود على حرية تنقل النساء حيث أن المباني العامة مثل البنوك والمكاتب تمتلك مداخل منفصلة لكل من الرجال والنساء.

وبسبب الحد من التفاعل بين الجنسين تجد المرأة السعودية صعوبات في العثور على عمل في المملكة، وما تزال غير قادرة على الخوض في عدة مجالات حيث أنها لا تستطيع العمل سوى في المجالات التي تخدم المرأة حصرا، وعليها الذهاب إلى العمل برفقة محرم.

كما يحظر نظام الوصاية أمورا أخرى على النساء في المملكة العربية السعودية دون إذن ولي أمرهن، من بينها:

- إصدار جواز سفر

- الخروج من السجن بعد انتهاء المحكومية

- فتح حساب في البنك

- ممارسة النشاط الاقتصادي وافتتاح المشاريع

- إجراء بعض العمليات الجراحية.

المصدر: وكالات

فادية سنداسني