إنماء خلايا جذعية سليمة على "الورق"

العلوم والتكنولوجيا

إنماء خلايا جذعية سليمة على
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qorp

تمكن فريق علمي روسي بيلاروسي مشترك من ابتكار ركيزة من السليلوز، ذات تركيبة خاصة، تسمح خلال وقت قصير بالحصول على عدد كبير من الخلايا الجذعية السليمة.


و تشير مجلة Polymers، إلى أنه كما هو معلوم للخلايا الجذعية أهمية كبيرة للعلم وفي مجال الطب التجديدي، حيث بواسطتها يمكن للخبراء استعادة البصر والأسنان والنسيج العصبي وحتى أعضاء كاملة في الجسم.

ولكن قبل زرع هذه الخلايا في الجسم، يجب أن تتكاثر في مكان ما، لذلك تمكن علماء من موسكو وبطرسبورغ ومينسك من ابتكار ركائز خاصة أساسها السيليلوز البكتيري، الذي تنتجه بكتيريا من نوع Acetobacteraceae، وتلتصق به الخلايا الجذعية جيدا، بيد أن سرعة نموها تنخفض بعض الشيء. لذلك من أجل تجاوز هذه السلبية أجرى الباحثون تعديلا على السليلوز البكتيري بإضافة دقائق أكسيد السيريوم النانوية.

ويشير الباحثون، إلى أن دقائق النانو استخدمت بنجاح سابقا في علاج والتئام الجروح والحروق، لأنها تقلل من الالتهابات وتسرع نمو الخلايا الجذعية للإنسان.

واتضح للباحثين، أن ركائز السيليوز البكتيري مع الدقائق النانوية لأكسيد السيريوم تكتسب بنية خاصة تسهل ارتباط الخلايا. بالإضافة إلى ذلك ، ينشط أكسيد السيريوم جينات الخلايا الجذعية المسؤولة عن نموها وتطورها.

ويخطط الباحثون مستقبلا لتطوير بوليمرات ومواد مركبة جديدة، تعتمد على هذه الدقائق النانوية. لأن مثل هذه المواد، يجب أن تستخدم بصورة خاصة في الطب التجديدي، حيث سيكون من الممكن بمساعدتها علاج إصابات الجلد المختلفة.

المصدر: فيستي. رو

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا