كاتب مصري: إسرائيل وأمريكا غير مرتاحتين مما يحدث في مصر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67765/

صرح الكاتب المصري الموالي لثورة الشباب حسن بديع أن إسرائيل والولايات المتحدة غير مرتاحتين لسياسة السلطات المصرية الجديدة. وأكد أن مصر بعد إسقاط نظام مبارك ستشهد "المزيد من التطهير" للقضاء على "حكم الفساد والاستبداد والعمالة الصريحة للصهيونية العالمية". وأشار إلى أن "الشرعية الإسلامية مطبقة في مصر بنسبة عالية جدا، والخلافات في هذا النطاق محدودة وشكلية".

صرح الكاتب المصري الموالي لثورة الشباب حسن بديع في حديث لقناة "روسيا اليوم" في 17 أبريل/نيسان أن إسرائيل والولايات المتحدة غير مرتاحتين لسياسة السلطات المصرية الجديدة. وقال بديع: "إن الثورة لن تنتهي. والثورة المضادة ما زالت مستمرة، وهناك تحديات خارجية خطيرة. فالعدو الصهيوني غير مرتاح لما يحدث في مصر بعد أن فقد كنزه الاستراتيجي المسمى بحسني مبارك، وهناك أزمة حتى في العلاقات مع أمريكا، وهي الأخرى غير مرتاحة لوجود الحكم الوطني في مصر".
وأكد بديع أن "الثورة نجحت في خطواتها الأولى... ونجاح المرحلة الأولى متمثل في إسقاط نظام مبارك، وما يجري الآن هو عملية التطهير للصف الثاني والثالث من نظام مبارك، لأن الأعوام الثلاثين من حكم الفساد والاستبداد والعمالة الصريحة للصهيونية العالمية لا يمكن القضاء عليها من الجذور في شهرين... وما زالت أمامنا فترة زمنية أخرى للمزيد من تطهير البلاد، وفي الوقت نفسه القيام بعملية بناء للنظام المنهار في مصر".
وفي موضوع متصل أكد بديع أن "الشرعية الإسلامية مطبقة في مصر بنسبة عالية جدا، والخلافات في هذا النطاق محدودة وشكلية واعتقد أنه لا توجد أي مساحة أو إمكانية لإحداث شقاق وطني حقيقي".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية