خاص لـRT من الموصل.. فيديو مواجهات البلدة القديمة

أخبار العالم العربي

خاص لـRT من الموصل.. فيديو مواجهات البلدة القديمةجامع النوري الكبير
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j081

تقترب المعركة الأخيرة ضد "داعش" في مدينة الموصل القديمة من نهايتها، والقوات العراقية بكل أطيافها مدعومة بقوات التحالف نزلت بثقلها في مواجهات عنيفة لدحر التنظيم واستئصاله من العراق.

مراسل RT في العراق أشرف العزاوي، قام بجولة مصورة، اليوم الاثنين، ووثق احتدام المواجهات بين القوات العراقية وآخر من تبقى من عناصر التنظيم، حيث قال إن المعارك لا تزال مستمرة باتجاه المواقع الأخيرة لـ"داعش" في البلدة القديمة.

ورصدت عدسة مراسلنا أعمدة الدخان المتصاعدة في أكثر من مكان في وسط البلدة القديمة.

كما وثّق مراسلنا الدمار الذي حلّ بجامع النوري الكبير ومنارته الحدباء اللتين دمرهما تنظيم "داعش" قبل أن تتمكن القوات العراقية من بسط نفوذها، الخميس الماضي، على هذا الموقع (الجامع) الذي أعلن منه زعيم التنظيم الذي لقي مصرعه، أبو بكر البغدادي، "دولة الخلافة" المزعومة.

كما حررت القوات العراقية العديد من المناطق والمواقع الحكومية، وما زالت مستمرة بالتقدم وتحرير مناطق جديدة حتى اللحظة.

من جهتها أعلنت خلية الإعلام الحربي، استعادة القوات العراقية مزيدا من المناطق داخل المنطقة القديمة، آخر معاقل تنظيم "داعش" في مدينة الموصل.

وكشف جهاز مكافحة الإرهاب أن أقل من واحد كلم يفصل قواته عن تحرير المدينة القديمة في الموصل بالكامل.

وقال قائد الشرطة الاتحادية العراقية، الفريق رائد جودت إن القوات العراقية اقتحمت آخر وكر لتنظيم "داعش"، في المدينة القديمة من الموصل، مركز محافظة نينوى الواقعة في شمال العراق.

وأوضح جودت أن الشرطة الاتحادية اقتحمت منطقة النجيفي، آخر منطقة ضمن منطقتها خلال عمليات تحرير المدينة القديمة للموصل في الساحل الأيمن، من سيطرة "داعش".

من جهتها أعلنت قيادة عمليات قادمون يا نينوى، الاثنين، عن تحرير منطقتي الخاتونية والطوالب في المدينة القديمة للموصل.

كما أظهرت خارطة نشرها الإعلام الحربي، الاثنین، انحسار سيطرة "داعش" في الجانب الأيمن من مدينة الموصل.

وبحسب الخارطة، فأن المناطق التي مازالت تنتظر جحافل القوات الأمنية هي الميدان، والقليعات، والكوازين، وباب شط، والشهوان.

انحسار سيطرة "داعش" في الجانب الأيمن من مدينة الموصل

المصدر: RT

ياسين بوتيتي