فرنسا تخشى "اتفاقا روسيا تركيا" مزعوما حول ليبيا

أخبار العالم العربي

فرنسا تخشى
قصر الإليزيه في باريس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/o0up

اتهمت باريس روسيا وتركيا بالتدخل في ليبيا ودعم الطرفين المتنازعين، معبرة عن مخاوفها بشأن "اتفاق روسي – تركي" حول ليبيا بشروط موسكو وأنقرة.

وقال مصدر في الرئاسة الفرنسية، اليوم الأربعاء، إن "هناك خطر انفلات الأزمة الليبية بسبب التدخلات الروسية والتركية والأخرى".

وتابع قائلا: "هذا هو أسوأ سيناريو إذا توافق (الروس والأتراك) على تركيبة سياسية بشروطهما"، متهما روسيا بدعم المشير خليفة حفتر وتركيا بدعم حكومة الوفاق الوطني في النزاع.

وأضاف المصدر: "ما نسعى إليه هو ليس تغلب طرف على الطرف الآخر، وإنما إلى إطلاق مفاوضات مبنية على الواقع الميداني الراهن قبل أن يزداد تعقيدا"، مشددا على أهمية التفاوض ضمن الإطار الذي جرت مناقشته في جنيف خلال محادثات مجموعة "5+5".

وأشار المصدر إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "قلق إزاء تعزيز التواجد التركي" في ليبيا، الذي وصفه بأنه "خطير".

وأعربت الرئاسة الفرنسية عن قلقها إزاء "خطر الأمر الواقع قرب حدود أوروبا"، مشيرة إلى أن هذا هو السبب لتكثيف باريس جهودها الدبلوماسية للتسوية.

يذكر أن روسيا رفضت مرارا الاتهامات الغربية بالتدخل في النزاع الدائر في ليبيا، ونفت دعم أيا من طرفي النزاع، داعية للحوار الوطني في ليبيا بدون أي تدخلات خارجية.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا