حرب صينية-أمريكية تهدد 9 شركات عالمية

مال وأعمال

حرب صينية-أمريكية تهدد 9 شركات عالميةحرب صينية-أمريكية تهدد 9 شركات عالمية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j2kb

تهدد حرب تجارية تستعر بين الولايات المتحدة والصين، مع زيادة التوتر بين البلدين منذ وصول الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى البيت الأبيض، تسع شركات عالمية.

افتتح وزير التجارة الأمريكي ويلبور روس محادثات حول القضايا الاقتصادية على أعلى مستوى مع الانتقادات ضد الصين في اتصال مع فائضها التجاري.

ويدرس ترامب إمكانية فرض قيود على استيراد الصلب والألومنيوم من الصين، وهو ما سيدفع بكين للانتقام حتما.

ومن بين الشركات الأمريكية التي يحتمل أن تتأذى بسبب التوتر بين واشنطن وبكين.

1. هوليوود
السينما الأمريكية تجتهد لتحسين انتشارها في السوق الصينية، إذ إن 61% من إيرادات شباك التذاكر للأفلام الأجنبية كانت من الصين خلال النصف الأول من 2017.

وتسمح بكين باستيراد 13 ألفا من الأفلام الأجنبية مقابل تقاسم الإيرادات بينما تسعى هوليوود للحصول على حصة أكبر من الإيرادات.

2. بوينغ
من المتوقع أن تبلغ واردات الشركة الأمريكية بوينغ للسوق الصينية إلى 30% من جميع واردات الشركة في العالم.

ووفقا للشركة، فإن أفضل صفقاتها المتعلقة ببيع طائراتها من من طراز بوينغ 737 كانت إلى الصين، وإن بكين ستحتاج إلى 6810 طائرات تبلغ قيمتها أكثر من 1 تريليون دولار بحلول عام 2035. وبالإضافة إلى ذلك، أتاح إقبال الصين على منتجات الشركة، 150 ألف وظيفة في الولايات المتحدة.

3. وستنغهاوس

تخطط الشركة العاملة في مجال الطاقة النووية، العام المقبل للعمل في الصين، وتقديم جيل جديد من المفاعلات النووية.
والمهم أن نجاحها في الصين أنقذها من الإفلاس خلال مارس الماضي.


4. ستاربكس
واحدة من العلامات التجارية الأكثر شعبية في أمريكا لمقاهي بيع البن، وتخطط لفتح غرفة تذوق خلال العام الجاري في شنغهاي، كما أن مديرها أشاد بالصين واصفا إياها بـ" الفرصة الكبيرة" للشركة.


5. تسلا موتورز
الحرب التجارية بين واشنطن وبكين، تعقد بشكل جاد محاولات تسلا موتورز لصناعة السيارات، تعزيز مكانتها في الصين، الذي يقلل من تكلفة السيارات الكهربائية في السوق العالمية.


6. آبل
شركة أبل، التي تترقب إطلاق نموذج أي فون الجديد في سبتمبر المقبل، وهو ما سيؤدي إلى زيادة كبيرة في حصتها في السوق الصينية.

وفي العام الماضي، استحوذت الصين على 25.3% من الدخل التشغيلي للشركة.


7. ماكدونالدز
تنتظر الشركة موافقة الحكومة الصينية على اتفاق تم التوصل إليه في يناير الماضي، لبيع 80% لأسهمها في الصين وهونغ كونغ مقابل 2.08 مليار دولار.


8. فورد
تأثرت شركة "فورد" للسيارات، بتدهور العلاقات بين الصين والولايات المتحدة، إذ انخفضت مبيعات "فورد" في الصين بنسبة 7% خلال النصف الأول، مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق.


9. أمازون
 مع استنباط قانون جديد بشأن الأمن السبراني والذي يوسع نطاق التدقيق الأمني للبيانات والبرمجيات الأكثر تطورا، يمكن للصين استغلال هذا القانون لصالحها وخلق مشكلات مع جميع شركات التجزئة الأمريكية على الإنترنت.

المصدر: وكالات روسية

ناديجدا أنيوتينا

توتير RTarabic