مفاوضات بريطانيا والإكوادور بشأن مصير أسانج تبوء بالفشل

أخبار العالم

مفاوضات بريطانيا والإكوادور بشأن مصير أسانج تبوء بالفشل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jwx9

أكدت السلطات الإكوادورية بأن المفاوضات التي أجرتها مع الحكومة البريطانية بشأن مصير مؤسس موقع "ويكيليكس" جوليان أسانج باءت بالفشل.

وحمّلت وزيرة الخارجية الإكوادورية ماريا فيمنديا اسبينوزا السلطات البريطانية المسؤولية عن هذا الإخفاق، موضحة أن جاهزية بلادها وحدها للتفاوض لا تكفي لإنجاح المحادثات.

وشددت الوزيرة على أن الحكومة الإكوادورية ستواصل الدفاع عن حقوق أسانج كلاجئ، مشيرة إلى أن حالته الصحية والنفسية في خطر بعد أن أمضى 6.5 عاما داخل مقر سفارة الإكوادور في لندن.

وذكرت اسبينوزا أن الحكومة الإكوادورية تحاول إشراك أسانج الذي حصل على جنسية هذه البلاد في نوفمبر الماضي في فريق دبلوماسييها، مما سيمنحه حقوقا إضافية بموجب اتفاقية فيينا، بما في ذلك الحصانة الدبلوماسية والخروج الآمن من السفارة.

وأشارت الوزيرة إلى أن السلطات الإكوادورية سجلت 30 قضية مماثلة في العالم، بما في ذلك قضية المواطنة البريطانية الإيرانية نازنين زاغاري رتكليف المسجونة في إيران بتهمة التجسس.

وطلب أسانج في 19 يونيو 2011 اللجوء السياسي إلى سفارة إكوادور في مخالفة للإفراج المشروط عنه، حيث وجهت إليه تهمة اغتصاب في السويد وكان يواجه خطر التسليم إلى هذه الدولة.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري رفض القضاء البريطاني مجددا تلبية طلب أسانج بإسقاط مذكرة الاعتقال الصادرة بحقه، حيث أصر مؤسس "ويكيليكس" على أن السلطات السويدية قد أسقطت عنه جميع التهم .

ويواجه أسانج في حال خروجه من مبنى السفارة خطر الاعتقال والتسليم إلى الولايات المتحدة للمثول أمام القضاء الأمريكي بسبب نشر وثائق سرية على موقعه.

وفي الأسبوع الماضي، أعلن أحد زعماء حزب المحافظين البريطاني والوزير السابق باتريك ماكلوخلين أن قضية أسانج كلفت شرطة لندن 11 مليون جنيه إسترليني خلال سنواتها الثلاث الأولى فقط، مطالبا الحكومة باتخاذ إجراءات لحل هذه المسألة.

المصدر: غادريان

نادر عبد الرؤوف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا