تحسبا لصواريخ كيم.. اليابان تعزز منظومة دفاعها الجوي بـ"Aegis Ashore" بقيمة 1.8 مليار دولار

أخبار العالم

تحسبا لصواريخ كيم.. اليابان تعزز منظومة دفاعها الجوي بـأرشيف - مجمع اختبار منظومة الدفاع الصاروخي آجيس آشور في هاواي، الولايات المتحدة 10 ديسمبر 2015
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jn5y

اعتمدت حكومة اليابان قرارا حول نشر منظومتين للدفاع الصاروخي من طراز إيجيس آشور، اللتين سيتم شراؤهما من الولايات المتحدة بتكلفة 1.8 مليار دولار.

ومن المفترض انتشار هاتين المنظومتين في محافظتي أكيتا الشمالية وياماغوتشي الجنوبية الغربية بحلول عام 2023، إلا أن الحكومة اليابانية تعتزم تخصيص 2.8 مليار ين (24 مليون دولار) بشكل إضافي بغية الإسراع بمواعيد انتشارها على خلفية إطلاق كوريا الشمالية لصواريخها الباليستية.

وتهدف هاتين المنظومتين إلى تعزيز نظام الدفاع الصاروخي الياباني وحماية كافة أراضي البلاد من أي غارات صاروخية محتملة. ويتضمن نظام الدفاع الصاروخي الياباني الآن، المدمرات البحرية من طراز Aegis المزودة بالصواريخ الاعتراضية من طراز SM-3 بالإضافة إلى منظومات باتريوت باك-3.

وكان من المخطط لشراء هاتين المنظومتين بتكلفة أقل (80 مليار ين أو زهاء 705 مليون دولار)، إلا أن السلطات اليابانية قررت فيما بعد تزويدها بالمعدات الباهظة خاصة بالرادارات المتطورة.

وتعكف اليابان مع الولايات المتحدة على تطوير الصواريخ الاعتراضية الجديدة من طراز SM-3 Block 2A القادرة على إسقاط أهداف تبعد مسافة تصل إلى ألف كيلومتر.

الخارجية الروسية تنتقد نشر اليابان للمنظومتين الأمريكيتين 

وردا على هذا القرار الياباني ذكرت الخارجية الروسية أن نشر منظومة الدفاع الصاروخي الأمريكي في اليابان يعتبر انتهاكا لمعاهدة إزالة القذائف المتوسطة والقصيرة المدى.

وقال ميخائيل أوليانوف، رئيس إدارة عدم انتشار الأسلحة النووية والرقابة على التسلح في الخارجية الروسية إن نشر هاتين المنظومتين سيعني حيازة اليابان لقدرات عسكرية جديدة نوعيا، مشيرا إلى أن موسكو ستأخذ بعين الاعتبار التطورات الأخيرة التي قد تتطلب اتخاذ عدد من التدابير لضمان الأمن القومي الروسي.

المصدر: وكالات