"المنطقة 51 " المشهورة.. موجودة فعلا ولكن من دون كائنات من كواكب أخرى

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/624442/

اعترفت الاجهزة الامنية الامريكية لاول مرة بأن "المنطقة 51 " المشهورة موجودة فعلا وليست ثمرة خيال، بل هي قاعدة عسكرية سرية جدا، ولا يوجد فيها صحون طائرة وكائنات من كواكب اخرى.

اعترفت الاجهزة الأمنية الامريكية لاول مرة بأن "المنطقة 51 " المشهورة موجودة فعلا وليست ثمرة خيال، بل هي قاعدة عسكرية سرية جدا، ولكن لا يوجد فيها صحون طائرة وكائنات من كواكب اخرى.

ويتضمن تقرير وكالة المخابرات المركزية الامريكية الذي يتكون من 400 صفحة، تفاصيل وافية عن جوهر "المنطقة 51". فالذين كانوا ينتظرون معلومات عن الكائنات الغريبة والصحون الطائرة أصيبوا بخيبة امل، لأن هذه المنطقة اذا صدقنا ما جاء في هذا التقرير، فهي إحدى قواعد القوات الجوية الامريكية السرية للغاية، تجري فيها اختبارات طائرات الاستكشاف. ويقول جيفري ريكيلسون الموظف في الارشيف الحكومي "يبدو انهم كانوا لا يرغبون بمعرفة الروس بهذه القاعدة، لذلك احاطوها بهذه السرية".

لقد كانت "المنطقة 51" الموضوع المحبوب لدى هواة دراسة الصحون الطائرة وكتابة الروايات الخيالية وكل من يبحث عن الاسرار. لقد كان يعتقد بوجود مراكب فضائية من كواكب اخرى اصطدمت بالارض وتحطمت، وفيها اجساد كائنات غريبة، وان الحكومة لا تريد ان يطلع عليها احد. فمثلا، حتى الرئيس الأمريكي لم يكن على علم بها، كما عكسه فيلم "يوم الاستقلال".

تؤكد وكالة المخابرات المركزية، على ان المواطنين الأمريكيين كانوا طوال هذه الفترة يثقون بان الطائرات السرية التي تحلق على ارتفاعات شاهقة وبسرعة عالية جدا، ما هي إلا صحون طائرة، لذلك عندما كان احد يقول بانه شاهد صحنا طائرا، كنا نستمع اليه بجدية كاملة، من اجل أن لا يعلم بالحقيقة اي كان لحين الاعلان عن ذلك رسميا.

طبعا عثر الكثيرون على هذه المنطقة المغلقة في خرائط "غوغل"، إلا ان هذا التقرير لم يقنع الذين يثقون بوجود كائنات من كواكب اخرى. ويقولون ان السلطة تكذب كالمعتاد وتتستر على الحقيقة، وما قصة القاعدة إلا اسطورة، الهدف منها اسكاتنا.

المصدر: vesti.ru

أفلام وثائقية