متظاهرو بانكوك يسمحون بمغادرة مئات المسافرين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/23007/

توصلت سلطات مطار العاصمة التايلندية بانكوك إلى إتفاق مع قادة المتظاهرين المعارضين للحكومة يقضي بالسماح بإجلاء اكثر من 100 ألف مسافر لم يتمكنوا من مغادرة المطارات بسبب الاحتجاجات.

توصلت سلطات مطار العاصمة التايلندية بانكوك إلى إتفاق مع قادة المتظاهرين المعارضين للحكومة يقضي بالسماح بإجلاء اكثر من 100 ألف مسافر لم يتمكنوا من مغادرة المطارات  بسبب الاحتجاجات.
  ويذكر ان حوالي 240 ألف سائح أجنبي لا يستطيعون حاليا مغادرة تايلند عبر مطار بانكوك العسكري الذي يواصل عمله.
 
المعارضة التايلندية تشدد حصار مطارين رئيسين في البلاد
قال أحد زعماء المعارضة التايلندية شاملونغ سيرموانغ إن المعارضين المسيطرين على المجمع الذي يضم مكاتب رئاسة الوزراء في بانكوك سيتركونه ويتوجهون الى العاصمة للتركيز على محاصرة المطارين الدوليين. واشار سيرموانغ إلى ان هذه الخطوة لا تعني التخفيف من حدة الاحتجاجات ضد الحكومة.
ودخلت الازمة في تايلند يومها السابع بسبب استمرار المتظاهرين المعارضين لحكومة سومتشاي ونغساوات باغلاق المطارين الرئيسين في العاصمة بانكوك وتعطيل رحلات المسافرين فيه ما اضطر سلطات الهجرة الى تمديد تأشيرات الدخول لجميع الأجانب المحاصرين واعفائهم من الغرامات.
وقد هددت السلطات التايلندية بعد اصرار المتظاهرين على مطالبهم بضرورة إستقالة رئيس الوزراء سومتشاي، باتخاذ اجراءات قانونية صارمة ضد المحتجين في حال عدم تفرقهم، الامر الذي رفضه المتظاهرون ورفضوا معه دعوات التفاوض مع المحكومة لانهاء الازمة.

كما طالبت قيادة الجيش التايلندي  المعارضين وقف الاحتجاجات بحلول يوم 5 ديسمبر/كانون الأول الذي  يحتفل فيه البلد بعيد ميلاد الملك بوميبول أدولياداج.

ومن جانبها دعت وزارة الخارجية الروسية السلطات التايلندية الى اتخاذ كل الاجراءات الضرورية لتوفير امن المواطنين الروس الموجودين في الاراضي التايلندية وإتاحة الفرص لعودتهم الى وطنهم في اسرع وقت ممكن.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك