استنفار أمني في جربة التونسية عشية احتفالات اليهود وإسرائيل تحذر رعاياها

أخبار العالم العربي

استنفار أمني في جربة التونسية عشية احتفالات اليهود وإسرائيل تحذر رعاياهاكنيس الغريبة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/itfv

تشهد جزيرة جربة التونسية، استنفارا أمنيا، مع بدء الوفود السياحية والزائرين من كل أنحاء العالم بالوصول إليها، عشية انطلاق الاحتفالات الموسمية في كنيس "الغريبة" اليهودي.

وانتشر الأمن في محيط الكنيس والمنطقة السياحية والمطار والأسواق والشوارع الرئيسية، وبدأت الوحدات الأمنية بتأمين الفنادق ووضع نقاط تفتيش في مناطق حساسة في الجزيرة ودوريات أمنية على الشريط السياحي، وعلى الشواطئ تحسبا لأي مخاطر أمنية.

وتمتد الزيارة الرسمية للمعبد بين يومي 12 و14 مايو وتسبق ذروة الموسم السياحي الصيفي في الجزيرة.

وكان مكتب مكافحة الإرهاب في إسرائيل، دعا قبل أسبوع مواطنيه إلى عدم السفر إلى تونس، بحجة أنها قد تشهد "هجمات إرهابية متنوعة في أماكن مختلفة من البلاد"، وهو ما اعتبره رئيس هيئة معبد الغريبة بيريز الطرابلسي "دعوات غير مبررة"، مشيرا إلى أن الوضع في تونس أكثر أمنا مقارنة بإسرائيل.

وتوقع الطرابلسي ارتفاعا متوقعا لأعداد الزائرين للمعبد هذا العام في ظل تحسن الوضع الأمني في البلاد، لتبلغ ما بين ثلاثة إلى أربعة آلاف زائر، مقابل نحو ألفي زائر في احتفالات العام الماضي.

وقبل أحداث عام 2011 بلغ معدل حضور اليهود في احتفالات الغريبة نحو سبعة آلاف وكان العدد أعلى من ذلك، قبل الهجوم الذي استهدف المعبد في 2002 والذي تسبب بمقتل 21 شخصا بينهم 14 سائحا ألمانيا.

المصدر: د ب أ

علي جعفر