باكستان تبحث حظر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب محتوى مسيء للرسول

مجتمع

باكستان تبحث حظر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب محتوى مسيء للرسولباكستان تبحث حظر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب محتوى مسيء للرسول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ila1

طالب قاضي المحكمة العليا في إسلام أباد بفرض حظر على مواقع التواصل الاجتماعي في باكستان، وذلك بسبب انتشار صورة "تنتهك الحرمات" على الإنترنت.

كما يرغب القاضي، شوكت عزيز صديقي، في إضافة أسماء ناشري هذه الصور على الإنترنت إلى قائمة الخاضعين لمراقبة السفر، لمنعهم من مغادرة البلاد فيما بعد.

وقال صديقي: "سأهتم بالتحقيق بهذه القضية، وإذا لزم الأمر سوف أقوم بحظر وسائل التواصل الاجتماعي فى باكستان".

وادعى القاضي صديقي أنه لم يتمكن من النوم منذ رؤيته الصور غير اللائقة، كما شبه ناشري الصور بالإرهابيين.

ويعاقب القانون الباكستاني كل من يسيء للرسول محمد (ص)، بالإعدام، كما أن لدى الدولة عدد من الجرائم الدينية في قانون العقوبات، من بينها "جرح المشاعر الدينية" و"التصريحات المهينة" و"تدنيس القرآن".

وناشد القاضي وزير الداخلية، شودري نزار علي خان، بـ"اتخاذ بعض الخطوات للقضاء على هذه الأفعال المسيئة، ولو كان ذلك على حساب غلق جميع مواقع التواصل الاجتماعي".

وقام شخص يدعى "سلمان شهيد" برفع قضية زاعما أن خمسة مدونين هم، سلمان حيدر، وأحمد وقاص جورايا، وعاصم سعيد، وأحمد رضا نصير وسمر عباس، نشروا محتوى تكفيريا عبر صفحات الشبكات الاجتماعية.

ويحتشد حاليا أكثر من ألفي شخص في إسلام أباد مطالبين الحكومة باتخاذ إجراءات صارمة.

المصدر: ذي انديبندنت

فادية سنداسني

صفحة أر تي على اليوتيوب