قناة تلفزيونية في أومسك تمثل "فقدان" مذيعها للفت الانظار إلى قضية المفقودين في البلاد

أخبار روسيا

قناة تلفزيونية في أومسك تمثل قضية الأشخاص المفقودين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gy48

قدمت القناة الـ12 التي تبث برامجها على مقاطعة أومسك ثلاث نشرات إخبارية من دون ظهور المذيع، حيث بدا مقعده خاليا.

 قال مسؤولو القناة أنها أرادت بذلك لفت إهتمام الرأي العام بقضية فقدان أشخاص على نحو مستمر ، وذلك عن طريق عرضها لمقعد خال من المذيع في أثناء نشرات الأخبار.

أشار ممثلو الشركة القابضة التي تضم القناة التلفزيونية المذكورة إلى أنه من المستحيل عدم ملاحظة المشاهدين غياب المذيع الذي اعتادوا على رؤيته يقرأ الأخبار، ولهذا أتصل عشرات الأشخاص بغرفة الأخبار للقناة للاستفسار حول سبب غياب المذيع ، علما بأن الكثيرين منهم في الحياة اليومية لا يهتمون بالغياب الطويل لأولئك الذين يوجدون بجانبهم دائما، من بين معارفهم وأصدقائهم وأقربائهم، حيث يفتكرون حججا وتوقعات عديدة لتبرير غيابهم، بدلا من قرع ناقوس الخطر في حينه والبحث عنهم فورا.

في إطار هذه الحملة علقت إعلانات في أحد المجمعات السكنية حول فقدان موظف آخر للشركة المذكورة مع صورته ورقم الهاتف لإبلاغ أية معلومات عن مكان وجوده. مع العلم أن هذا الشخص " المفقود" كان يتجول في ذلك المجمع ويمر عدة مرات بجانب الإعلان عن فقدانه، ولم يقم أي أحد بالإبلاغ عن وجوده للجهة التي طلبت ذلك، بالرغم من أن كثيرين شاهدوا صورته المعلقة ، وشاهدوه شخصيا. وهذا يدل على عدم إكتراث الإنسان المعاصر بمصير أخيه الإنسان الآخر، ويعني تزايد مشكلة المفقودين والمغيبين التي تتطلب معالجتها من قبل الدولة والمجتمع.

بناء على معطيات شركة أومسك للإذاعة والتلفزيون يبلغ عدد المفقودين في روسيا من  70 ألف إلى 120 ألف شخص سنويا، وغالبيتهم لم يتم العثور عليهم.

المصدر: لينتا.رو

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة