محمود عباس يصل الفاتيكان بعد الاعلان عن أول اتفاق مع دولة فلسطين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gs9u

التقى البابا فرنسيس السبت 16 مايو/ أيار الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعد أيام قليلة على إعلان الفاتيكان العزم على توقيع أول اتفاق مع دولة فلسطين، مثيرا بذلك غضب الاسرائليين.

ويرجح خبراء أن يوقع الاتفاق خلال هذه الزيارة، وكان الفاتيكان أعلن الأربعاء 13 مايو/ أيار استعداده التوقيع على أول اتفاق مع الدولة الفلسطينية عقب الاعتراف الرسمي بها منذ عام 2013.

ويتعلق الاتفاق الذي يجري التفاوض بشأنه منذ 15 عاما بوضع الكنيسة الكاثوليكية وأنشطتها في الأراضي الفلسطينية، كما أعلن الفاتيكان في بيان الاربعاء، وسيجري توقيعه قريبا بعد طرحه على السلطات المختصة لدى الجانبين.

كما يأتي هذا اللقاء بعد يوم على إعلان الحبرالأعظم أول راهبتين فلسطينيتين في العهود الحديثة، هما ماري الفونسين غطاس (1843-1927) ومريم بواردي (1846-1878).

ومن ناحيته، قال أنطوان كاميلري رئيس وفد الكرسي الرسولي إن الاتفاق يعرب عن أمل الفاتيكان في "التوصل إلى حل للقضية الفلسطينية والنزاع بين الاسرائيليين والفلسطينيين في إطار صيغة الدولتين".

وأغضب هذا الاتفاق السلطات الإسرائيلية حيث أعلن الفاتيكان على الاتفاق مع الفلسطينيين، معبرا عن أسفه لاستخدام مصطلح الدولة الفلسطينية، فيما تابع قائلا إن هذا التطور لا يخدم عملية السلام بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني، ويبعد القيادة الفلسطينية عن المفاوضات الثنائية المباشرة.

وتعتبر السلطة الفلسطينية الفاتيكان واحدة من الدول الـ136 التي اعترفت بدولة فلسطين.

المصدر: "أ ف ب"