مقتل 14 شخصا في هجوم بمقديشو وباريس تدين

أخبار العالم العربي

مقتل 14 شخصا في هجوم بمقديشو وباريس تدينقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي "اميصوم"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ghg5

قتل، الخميس 25 ديسمبر/كانون الأول، 9 جنود من قوات حفظ السلام "أميصوم" و5 مسلحين من حركة الشباب الصومالية في هجوم على القاعدة الرئيسية للاتحاد الإفريقي في العاصمة مقديشو.

وقال مسؤول في البعثة الأممية بالصومال إن مسلحين هاجموا القاعدة الرئيسية للاتحاد الإفريقي في العاصمة مقديشو مما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن خمسة متشددين.

وأعلنت حركة الشباب المجاهدين الصومالية مسؤوليتها عن الهجوم، وقالت إنه استهدف حفلات أعياد الميلاد بالقاعدة أين تتواجد منازل السفراء ومكتب الأمم المتحدة في مقدشو.

وقال المتحدث باسم البعثة الأممية إن ثمانية مسلحين اقتحمو قاعدة الاتحاد الإفريقي قرب مطار مقديشو وأطلقوا النار على جنود البعثة، وأضاف أن المواجهة المسلحة أسقطت خمسة مسلحين دون إصابات تذكر في صفوف الجنود.

وأضاف المتحدث باسم العمليات العسكرية للحركة المتطرفة عبد العزيز أبو مصعب، إن مقاتلي "حركة الشباب" دخلوا قاعدة "هالاني" بالقوة من البوابة وقاتلوا قوات الاتحاد الإفريقي بداخلها.

وأوضح المتحدث باسم القوات الأوغندية أن المعارك قد انتهت في مقر قوة الاتحاد الإفريقي في الصومال (أميصوم) في مقديشو مضيفا أن الوضع تحت سيطرة القوات الأوغندية.

وتوجد القاعدة التي هاجمها مسلحو "حركة الشباب" الصومالية على مشارف مجمع مطار مقديشو الدولي الذي يحميه طوق أمني كثيف وجدران مضادة للمتفجرات وتستخدم لعمليات الأمم المتحدة في الصومال. ويذكر أنه توجد في منطقة المطار السفارتان البريطانية والإيطالية.

باريس تدين الهجوم

ودانت فرنسا الهجوم الذي استهدف قاعدة عسكرية تابعة لقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي بالعاصمة الصومالية مقديشيو والذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 5 عسكريين ومدني.

وقال نائب المتحدث باسم الخارجية الفرنسية ألكسندر جورجيني الجمعة 26 ديسمبر/كانون الأول إن بلاده تعرب عن تعازيها لأسر الضحايا وعن تضامنها مع السلطات والشعب الصومالي، مؤكدة على ضرورة تقديم المسؤولين عن هذا الحادث إلى العدالة. 

المصدر:RT+ وكالات

الأزمة اليمنية