مستشار في الكونغرس يؤكد صعوبة شن واشنطن حملة عسكرية ضد سورية قبل الانتخابات الرئاسية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/580804/

اعتبر المستشار في الكونغرس الامريكي وليد فارس في حديث لـ "روسيا اليوم" ان الوقت بدأ ينفذ أمام الجميع لحسم القضية السورية بسبب تسارع عمليات القوات الامنية ضد ما تبقى من رقع المقاومة او الانتفاضة المسلحة بهدف حسم الوضع على الارض قبل ان تكون هناك مبادرة دولية.

 

اعتبر المستشار في الكونغرس الامريكي وليد فارس في حديث مع "روسيا اليوم" من واشنطن ان الوقت بدأ ينفذ أمام الجميع لحسم القضية السورية "لان التطورات الميدانية على الارض باتت تتسارع والعمليات التي تشنها القوات الامنية ضد ما تبقى من رقع المقاومة او الانتفاضة المسلحة تهدف الى حسم الوضع على الارض قبل ان تكون هناك مبادرة دولية ، واذا تم ذلك فلن يعد هناك في سورية من يقاوم بضراوة".

واشار الى انه "لو تمكن النظام من التمييز بين المظاهرات الشعبية واعطاها الحرية من ناحية واستمر بمقاتلة ما يسمى بالمخربين او المهربين او المجموعات المسلحة من ناحية اخرى لكان ذلك منطقيا. لكن المشكلة ان النظام السوري وتحت حجة مقاتلة مجموعات مسلحة يقمع الجميع".

اما فيما يخص الموقف الامريكي، فقال فارس انه من الصعب على اي رئيس امريكي اجراء عملية عسكرية قبل الانتخابات الرئاسية ، الا اذا كانت بتفويض وتوافق من مجلس الامن او اذا حدثت انشقاقات كبيرة في القوات السورية، معتبرا في نفس الوقت ان الجميع في واشنطن حسم امره بأن النظام السوري لن يعود الى ما كان عليه.

وفي معرض رده على سؤال، اكد المستشار ان تراجع حدة الموقف الامريكي والغربي وتصاعد اللهجة الروسية في نفس الوقت يدل على وجود تقارب في مواقف موسكو والغرب حول ضرورة ايجاد حل ما يمر عبر مجلس الامن الدولي.

يمكنكم مشاهدة كامل الحديث في تسجيل الفيديو

الأزمة اليمنية