فنزويلا تحذر "أوبك" من تراجع أسعار النفط إلى 25 دولارا

مال وأعمال

فنزويلا تحذر فنزويلا تحذر "أوبك" من تراجع أسعار النفط إلى 25 دولارا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h6by

حذر وزير النفط الفنزويلي إيولوخيو ديل بينو منظمة "أوبك" من احتمال هبوط أسعار النفط إلى ما يقارب مستوى 25 دولارا للبرميل في حال لم تغير "أوبك" استراتيجيتها لتحقيق توازن في الأسعار.

وقال الوزير الفنزويلي على هامش منتدى الدول المصدرة للغاز المنعقد في طهران يوم الأحد 22 نوفمبر/تشرين الثاني: "على أوبك أن تفعل شيئا قريبا جدا... لا نتفق مع الرأي القائل بأن السوق ستملي بطريقة ما سعر النفط الخام. لا نتفق مع الموقف السعودي".

وأضاف قائلا: "إيران تعلن أن إنتاجها سيزيد فور رفع العقوبات وينبغي أن نقوم بشيء ما. لا يمكننا (في أوبك) أن نسمح بالدخول في حرب أسعار. نحن بحاجة إلى جلب الاستقرار إلى السوق".

وحث وزير النفط الفنزويلي منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" على اعتماد "سعر متوازن" للنفط يغطي تكاليف الاستثمارات الجديدة، منوها إلى أن السعر الذي يستمر عبره الاستثمار في المستقبل لتعويض أثر التراجع الطبيعي في الإنتاج هو 88 دولارا لبرميل النفط.

ويرى ديل بينو أن أسعار النفط المنخفضة ستؤثر على الاستثمارات في المستقبل وهو ما قد يعني عدم تلبية نمو الطلب على النفط مما سيعني طفرة سعرية لاحقا. وقال: "لا نريد مثل هذا النمط من دورة تراجع السعر وارتفاعه فهي ضارة بالمستهلكين والمنتجين على السواء. نحتاج إلى أن نرسل إشارة استقرار إلى السوق، وإشارة الاستقرار هذه ليست ما نقوم به حاليا... نحن ندمر سعر النفط الخام. المضاربة هي المسيطرة على السوق".

ويجتمع أعضاء "أوبك" في الـ 4 من شهر ديسمبر/كانون الأول القادم، لتحديد سياسة الإنتاج في المنظمة. وتعمل المنظمة المؤلفة من 12 عضوا على توفير نحو 40% من الإنتاج العالمي. وبالرغم من الدعوات لخفض الإنتاج لدعم الأسعار التي هوت بأكثر من النصف منذ منتصف العام الماضي، فإن "أوبك" ترفض القيام بذلك بحجة سعيها إلى الحفاظ على حصتها السوقية.

وعلى صعيد التداولات، انخفض سعر العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم شهر يناير/كانون الثاني، بحلول 14:54 بتوقيت موسكو، بنسبة 1.36% ما مقداره 57 سنتا إلى 41.33 دولار للبرميل.

بينما صعدت العقود الآجلة للمزيج العالمي "برنت" تسليم الشهر نفسه بنحو طفيف بنسبة 0.11% إلى 44.71 دولار للبرميل.

المصدر: وكالات