منتدى دافوس والتحديات المطروحة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576913/

انطلق يوم الأربعاء 25 يناير/كانون الثاني في بلدة دافوس السويسرية المنتدى الاقتصادي العالمي الذي يستمر خمسة أيام، وذلك في أجواء الظروف الاقتصادية الراهنة، حيث يتفاقم حجم الديون السيادية في أوروبا والولايات المتحدة، وتهتز الثقة بالقادة السياسيين، ويرتفع العجز في ميزانيات بلدان عديدة.

انطلق يوم الأربعاء 25 يناير/كانون الثاني في بلدة دافوس السويسرية المنتدى الاقتصادي العالمي الذي يستمر خمسة أيام، وذلك في أجواء الظروف الاقتصادية الراهنة، حيث يتفاقم حجم الديون السيادية في أوروبا والولايات المتحدة، وتهتز الثقة بالقادة السياسيين، ويرتفع العجز في ميزانيات بلدان عديدة.

وسيركز المشاركون على آفاق حل المشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

ويضم المنتدى صناع القرار السياسي والاقتصادي في العالم على مستوى رؤساء الدول والحكومات وكبريات المؤسسات المالية والاقتصادية العالمية.

وتنطلق أعمال المنتدى في ظل اقتصاد عالمي يعاني الكثير من الأزمات، ومع استمرار المظاهرات والاعتصامات العالمية المناهضة لـلنظام الاقتصادي الرأسمالي بوضعه الحالي، تحت عنوان "التغيرات الكبرى ورسم أنماط جديدة لقيادة العالم" بمشاركة أكثر من ألفين وستمائة من قيادات العالم في مجالات السياسة والاقتصاد والبنوك والأوساط الأكاديمية ومنظمات المجتمع المدني إلى جانب بعض المحامين والصحفيين والأكاديميين.

وسيحاول المنتدى، الذي يستمر خمسة ايام، ايجاد آلية لمواجهة أزمة الديون السيادية، التي تعصف ببلدان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، وسيقوم بمناقشة المشكلات الحالية والمستقبلية من خلال اربعة محاور رئيسية، أولها النمو الاقتصادي ومكافحة البـطالة، وثانيها يؤكد ضرورة إشراك الاقتصادات الناشئة ومؤسسات القطاع الخاص في مواجهة التحديات على الصعيد العالمي والإقليمي، وثالثها يتعلق بأمن الطاقة والغذاء والماء. أما المحور الرابع، فيركز على التعاون بين الدول لضمان أمن المعلومات والشبكات الالكترونية.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون