روسيا.. وسيلة غير مسبوقة لعلاج الصرع

الصحة

روسيا.. وسيلة غير مسبوقة لعلاج الصرعوسيلة جديدة لعلاج الصرع
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jogi

تفيد إحصائيات منظمة الصحة العالمية بأن زهاء 50 مليون شخص في العالم يعانون من الصرع.

وتبلغ نسبة حالات الصرع التي لا يمكن علاجها بأي من الطرق المستخدمة حاليا 30%. والآن، أصبح بالإمكان إعادة النظر في هذه الإحصائيات.

فقد تمكن فريق علمي من معهد الفيزياء النظرية والتجريبية التابع لأكاديمية العلوم الروسية من التوصل إلى طريقة جديدة لمعالجة صرع الفص الصدغي (أحد أنواع الصرع، مركزه في المنطقة التي يقع فيها الحصين).

هذه المنطقة من الدماغ مسؤولة عن تحول المعلومات من الذاكرة القصيرة إلى الذاكرة طويلة الأمد. ولكن، عندما يشتد المرض، يضطر الأطباء إلى استئصال الحصين، ما يؤدي إلى فقدان الشخص القدرة على تذكر المعلومات الجديدة، فهو يتذكر نفسه صباح كل يوم كما كان قبل العملية. لذلك تكرس البحوث الجديدة للبحث عن دواء ومستحضر فعال لعلاج الصرع الصدغي، كبديل للعمليات الجراحية.

ويقول الباحثون إن الحصين يتكون من عدة طبقات من الخلايا العصبية التي تشكل الخلايا الهرمية أساسها، وقد درسوا التغيرات الحاصلة فيها بعد حالة الصرع.

وأجرى الباحثون تجربة على الفئران المخبرية، حيث حقنوها بحمض الكاينيك (مادة سامة للخلايا العصبية)، وتبين أنه بعد حالة الصرع، تضررت الريبوسومات المسؤولة عن تركيب البروتين، والميتوكوندريا وتغير شكل النوى وقصرت التشعبات في الخلايا العصبية، وفي النتيجة مات القسم الأكبر من الخلايا الهرمية.

كما يقترح الباحثون استخدام مادة "URB597" لتخفيف الأضرار التي تصيب الخلايا العصبية بعد حالة الصرع، وهي مادة تكبح الإنزيم الذي يدمر مادة الأنانداميد (أحد النواقل العصبية)، التي تلعب دورا مهما في توازن التحفيز والتباطؤ في الدماغ.

وقد بينت هذه المادة فعالية عالية في علاج تلك الفئران المخبرية بعد مضي يوم كامل من حالة الصرع، وتبين أن نسبة الخلايا العصبية الميتة انخفضت من 72% إلى 37%. لذلك يعتقد العلماء أنه سيكون بالإمكان استخدام مادة "URB597" في علاج الأشخاص المصابين بالصرع.

المصدر: فيستي .رو

كامل توما

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

ترامب يهدد دول الخليج: افعلوا ذلك حالا وإلا...؟