"دربي" ميلانو بنكهة صينية !

الرياضة

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ipva

يبدأ المالكون الصينيون الجدد لنادي ميلان عهدهم في الكالتشيو من دون مقدمات بلقاء "دربي" على ملعب سان سيرو مع القطب الآخر للمدينة إنتر ميلان ضمن المرحلة الثانية والثلاثين من البطولة.

ويأتي دربي ميلانو السبت بعد يومين من إكمال مستثمرين صينيين من خلال مجموعة "روسونيري سبورت أينفستمنت لوكس"، صفقة الاستحواذ على نادي ميلان مقابل 740 مليون يورو (788 مليون دولار) من شركة "فينيفست" القابضة العائدة لعائلة رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلوسكوني الذي قاد ميلان 31 عاما عاش فيها الفريق نجاحات رائعة، لكنه واجه أيضا خيبات كبيرة في الأعوام الخمسة الماضية.

وتنطلق القمة، وقت الظهيرة في إيطاليا، في الساعة 12.30 بالتوقيت المحلي، وسط تنافس على بطاقة للتأهل للدوري الأوروبي، وهو ما يجعل اللقاء غير تقليدي، عند مقارنته بـ 217 دربي بينهما.

وبات الفريقان الآن، تحت ملكية صينية بعدما سبق أن اشترت مجموعة سونينغ للتجارة نادي إنترناسيونالي في يونيو/حزيران الماضي.

والآن وفي ظل ابتعاد الفريقين عن المنافسة على لقب الدوري، أو حتى المراكز المؤهلة لدوري الأبطال، فإنه بات من الصعب اعتبارها أهم مباراة في الجولة من وجهة نظر النقاد.

ويحتل ميلانو، المركز السادس بـ57 نقطة، ويتقدم بنقطتين، ومركز واحد على إنترميلان.

ويبدو الفريقان، خارج الصراع على أول 3 مراكز، التي تؤهل لدوري الأبطال في الموسم المقبل، وبات الهدف الوجود في المراكز من الرابع إلى السادس؛ للمشاركة في مسابقة الدوري الأوروبي، الأقل قوة.

في المقابل، يخوض يوفنتوس المتصدر مباراة سهلة ضد بيسكارا القابع في المركز الأخير بعدما جمع 14 نقطة فقط، في سعيه إلى لقب سادس على التوالي.

ويتصدر يوفنتوس الترتيب برصيد 77 نقطة، بفارق 6 نقاط أمام روما، ويأتي نابولي ثالثا وله 67 نقطة.

وقدم فريق المدرب ماسيميليانو أليغري الثلاثاء أحد أقوى عروضه الأوروبية، وتفوق فيه على برشلونة الاسباني ونجومه 3-0 في ذهاب الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا.

ويبدو الطريق سالكا أمام يوفنتوس نحو اللقب نظرا إلى الاختبارات التي تنتظره في المراحل السبع الأخيرة، باستثناء مباراة واحدة ستجمعه بروما على ملعب الأخير في المرحلة السادسة والثلاثين، لكن اللقب قد يحسم قبل الوصول إلى تلك المواجهة أمام فريق المدرب لوتشيانو سباليتي "مدرب روما" الساعي بقوة للإبقاء على آماله حتى النهاية.

ويريد سباليتي ضمان المركز الثاني على الأقل الذي يؤهل فريقه إلى المشاركة في دوري أبطال أوروبا مباشرة، لأن أي تعثر أمام أتلانتا الخامس سيمنح الفرصة لنابولي الثالث لتشديد الضغط عليه عندما يستضيف أودينيزي في ختام المرحلة.

وتقام كل مباريات المرحلة السبت، ويحل فيها يوفنتوس المتصدر وبطل المواسم الخمسة الماضية ضيفا على بيسكارا الأخير، في حين يخوض روما الثاني اختبارا صعبا ضد أتالانتا الخامس، ويلتقي نابولي الثالث مع أودينيزي.

ويلعب كالياري مع كييفو، وفيورنتينا مع إمبولي، وجنوى مع لاتسيو، وباليرمو مع بولونيا، وتورينو مع كروتوني، وساسوولو مع سمبدوريا.

المصدر: RT+ وكالات

فادي سيمير