عينات التربة التي حملها "هيابوسا-2" الياباني إلى الأرض أكبر من المتوقع بـ 50 مرة

الفضاء

عينات التربة التي حملها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/peh6

أعلن كويتشي هاجيود، وزير التعليم والعلوم في اليابان، أن الكبسولة التي حملها المسبار "هيابوسا-2" إلى الأرض تحتوي على عينات من تربة الكويكب ريوغو تزيد 50 مرة عما كان متوقعا.


وقال في تصريح لقناة NHK التلفزيونية، "أبلغوني، أن الكبسولة تحتوي على تربة وزنها حوالي 5.4 غرام، في حين كانت المهمة جمع 0.1 غرام". مشيرا إلى أن هذا نتيجة عمل الفريق المساهم في مشروع "هيابوسا-2" بأكمله.

وكان يويتشي تسودا، المشرف على المشروع، من وكالة الفضاء اليابانية "JAXA"، قد أعلن في وقت سابق أنه تم اكتشاف رمل أسود وغاز في الكبسولة، وأن وزن بعض حبيبات الرمل يصل إلى 0.1 غرام.

ويذكر أن اليابان أطلقت المسبار "هيابوسا-2" إلى الكويكب ريوغو عام 2014 الذي يبعد عن الأرض 340 مليون كيلومتر، ويبلغ قطرة حوالي 900 متر.

ويعتقد الخبراء أن المواد التي ستكتشف في تربة الكويكب ستساعدهم على حل لغز مصدر ظهور الماء والعناصر العضوية على الأرض.

يذكر أن الكبسولة مع التربة التي جمعها المسبار "هايابوسا 2" من سطح كويكب ريوغو هبطت في صحراء بجنوب أستراليا يوم 5 ديسمبر 2020 ومن ثم نُقلت إلى اليابان.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا