كل شيء

100 يوم.. 100 لاعب.. 55 يوما على انطلاق مونديال روسيا 2018

19 أبريل 2018 | 13:51 GMT
100 يوم.. 100 لاعب.. 55 يوما على انطلاق مونديال روسيا 2018
انسخ الرابط https://ar.rt.com/k4rh
STAFF / AFP

تفصلنا 55 يوما على انطلاق مونديال روسيا 2018، والرقم 55 هو الأخير لتاريخ ميلاد أحد أساطير كرة القدم، الفرنسي ميشيل بلاتيني، الذي شارك في نهائيات ثلاث نسخ من بطولات كأس العالم.

فقد ولد ميشيل (فرانسوا) بلاتيني (Michel Platini)، في 21 يونيو من العام 1955، من أصل إيطالي، وهاجر جده فرانشيسكو من إيطاليا إلى فرنسا بحثا عن حياة أفضل.

ويعد بلاتيني أحد أساطير الكرة في عصره، وهو اللاعب الوحيد، حتى الآن، الحاصل على جائزة "الكرة الذهبية" ثلاث مرات متتالية (1983 و1984 و1985)، كما نال جائزة أفضل لاعب في العالم، التي تمنحها مجلة الكرة العالمية عامي (1984 و1985)، كما حصل على لقب أفضل لاعب فرنسي في القرن العشرين بحسب مجلة "فرانس فوتبول - France Footbal" الشهيرة.

وشارك الأسطورة الفرنسية في ثلاث نسخ من بطولات كأس العالم، وقاد منتخب بلاده "الديوك"، خلالها إلى الدور قبل النهائي مرتين (1982، 1986).

وقاد ميشيل بلاتيني منتخب بلاده "الديوك" إلى التتويج بلقب بطل كأس الأمم الأوروبية 1984، وحقق فيها رقما قياسيا أوروبيا لم يحققه لاعب على الإطلاق، فقد سجل في جميع المباريات التي لعبها منتخب فرنسا في الكأس، وحصل على لقب هداف البطولة برصيد 9 أهداف، بالرغم من أنه لعب في خط الوسط، ولا يزال رقمه القياسي لعدد الأهداف المسجلة في بطولة واحدة لمسابقات كأس لأمم الأوروبية، صامدا إلى يومنا هذا.

واستهل ميشيل بلاتيني، سلسلة أهدافه في تلك البطولة، بهدف الفوز على الدانمارك، ومن ثم أحرز ثلاثة أهداف "هاتريك" في مرمى بلجيكا، وثلاثية أخرى في شباك يوغوسلافيا، واقتنص هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة ضد البرتغال في ملعب "مارسيليا"، واختتم أهدافه التسعة بهدف في مرمى إسبانيا، من ركلة حرة، في ملعب باريس.

وترأس ميشيل بلاتيني لجنة تنظيم كأس العالم 1998، التي أقيمت في بلاده وتوج منتخب الديوك بلقبها، كما ترأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا - UEFA)، لكنه أوقف عن رئاسة اليويفا، بعد أن تسببت معاملاته مع السويسري سيب بلاتر، الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، في جره إلى خضم الفضيحة التي ضربت الاتحاد الدولي للعبة. وعوقب بلاتيني إلى جانب بلاتر بسبب مدفوعات بقيمة مليوني فرنك سويسري (2.08 مليون دولار) قدمها الفيفا لبلاتيني في عام 2011، بعد موافقة بلاتر، وذلك نظير عمل قام به الأول قبل نحو عقد من الزمان، لتنتهي مسيرة النجم الفرنسي المشرفة، بعقوبة الإيقاف ليومنا هذا.

ودافع ميشيل بلاتيني عن ألوان منتخب بلاده في 72 مباراة، أحرز خلالها 41 هدفا، كما دافع عن ألوان عدة أندية خلال مسيرته الاحترافية، أبرزها يوفنتوس الإيطالي، الذي ارتدى قميصه في الفترة ما بين (1982-1987)، شارك خلالها في 147 مباراة وسجل خلالها 68 هدفا.   

المصدر: وكالات

نايف الكوردي