تاريخ كأس القارات

ولدت فكرة بطولة كأس القارات من رحم بطولة الكأس الذهبية، التي كانت تقام أثناء احتفالات الدول بأعيادها، وتكون تكاليف إقامتها على الدولة المضيفة، وكانت آخر بطوله بهذا المسمى عام 1988، في أستراليا. وتعود فكرة إنشاء البطولة للعاهل السعودي فيصل بن فهد، رئيس اتحاد بلاده لكرة القدم، آنذاك، وأطلق عليها سم كأس الملك فهد (كأس الأبطال القارية)، وأقيمت أول بطولة في 1992، وكانت آنذاك تقام كل عامين، حيث استضافت السعودية أول نسختين من كأس الملك فهد. وشارك في النسخة الأولى أربع دول، وهي: السعودية بصفتها بطل آسيا، والأرجنتين بطلة أمريكا الجنوبية، وكوت ديفوار بطلة إفريقيا، والولايات المتحدة الأمريكية بصفتها بطلة الكأس الذهبية، وتوج منتخب الأرجنتين بلقب البطولة على حساب الأخضر السعودي، بفوزه عليه (3-1) في المباراة النهائية.

بينما زاد عدد المشاركين في النسخة الثانية من البطولة التي أقيمت عام 1995 في المملكة أيضا، إلى ست منتخبات، وهي إضافة إلى السعودية مستضيفة البطولة، اليابان بطلة قارة آسيا، ونيجيريا بطلة إفريقيا، والأرجنتين بطلة كوبا أمريكا، والمكسيك بطلة الكأس الذهبية، وشهدت هذه البطولة دخول بطل كأس الأمم الأوروبية 1992، وهو منتخب الدنمارك، الذي توج بلقب البطولة في أول مشاركة له، على حساب حاملة اللقب الأرجنتين.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في 1997، تغيير اسم هذه البطولة إلى كأس القارات، وإدراجها كبطولة رسمية تقام تحت رعاية الفيفا، وأقيمت هذه النسخة أيضا في السعودية، واكتمل لأول مرة عقد المنتخبات إلى ثمانية، وشهدت مشاركة منتخبين عربيين هما: مستضيف البطولة الأخضر السعودي بطل آسيا، ووصيفه منتخب الإمارات، والبرازيل بطلة كأس العالم 1994، وجنوب إفريقيا بطلة القارة السمراء، ومنتخب التشيك، وصيف بطل أوروبا، بعد اعتذار المنتخب الألماني بطل العالم، ومنتخب المكسيك بطل الكأس الذهبية، ومنتخب أستراليا بطل أوقيانوسيا، ومنتخب الأوروغواي بطل كوبا أمريكا، وأحرزت البرازيل لقب البطولة على حساب أستراليا، بفوزها عليها بسداسية نظيفة.

وانتقل تنظيم البطولة للمرة الأولى من السعودية إلى المكسيك عام 1999، بمشاركة منتخب المكسيك المستضيف وبطل كأس الكونكاكاف الذهبية، ومنتخب البرازيل بطل كأس أمريكا الجنوبية، ووصيفه منتخب بوليفيا، ومنتخب مصر بطل كأس الأمم الإفريقية، ومنتخب ألمانيا الفائز بكأس الأمم الأوروبية، ومنتخب نيوزيلندا بطل كأس أوقيانوسيا، ومنتخب السعودية بطل كأس الأمم الآسيوية 1996، ومنتخب الولايات المتحدة الأمريكية، وصيف كأس الكونكاكاف الذهبية 1998. بينما اعتذر المنتخب الفرنسي بطل كأس العالم لكرة القدم 1998، وانتهت البطولة بتتويج منتخب المكسيك، صاحب الأرض، باللقب، على حساب نظيره البرازيلي، بفوزه عليه (4-3)، في المباراة النهائية.

نظمت اليابان وكوريا الجنوبية، مستضيفتا بطولة كأس العالم لكرة القدم 2002، بطولة كأس القارات 2001، بمشاركة كوريا الجنوبية بصفتها مستضيفة لمونديال 2002، واليابان بصفتها مستضيفة لكأس العالم وبطلة لآسيا 2000، إضافة إلى المكسيك حاملة لقب النسخة الماضية كأس القارات 1999، وفرنسا بطلة كأس الأمم الأوروبية 2000 وكأس العالم 1998، والبرازيل الفائز بكأس أمريكا الجنوبية 1999، والكاميرون بطلة كأس الأمم الأفريقية 2002، وأستراليا بطلة كأس أوقيانوسيا 2000، وكندا المتوجة بالكأس الذهبية 2000، وتوجت فرنسا باللقب على حساب البرازيل، في تكرار لنهائي مونديال 1998.

وحققت فرنسا، بذلك، انجازا تاريخيا، بتتويجها بثلاثة ألقاب عالمية، في غضون 3 سنوات، بفوزها بكأس العالم 1998، وكأس الأمم الأوروبية 2000، وكأس القارات 2001.

واستضافت فرنسا بطولة كأس القارات 2003، بمشاركة 8 منتخبات، وهي: فرنسا بصفتها المستضيفة والفائزة بكأس الأمم الأوروبية 2000 وحاملة لقب البطولة 2001، والبرازيل بطلة كأس العالم 2002، وتركيا ثالثة كأس العالم 2002، بعد اعتذار ألمانيا وصيفة كأس العالم 2002، وكولومبيا بطلة كأس أمريكا الجنوبية 2001، والكاميرون الفائزة بكأس الأمم الإفريقية 2002، واليابان الفائزة بكأس آسيا 2000، ونيوزيلندا بطل كأس أوقيانوسيا 2002، واحتفظ منتخب "الديوك" الفرنسية باللقب، بفوزه على نظيره الكاميرون بهدف وحيد.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم، عام 2005، إقامة البطولة كل 4 سنوات وذلك باعتمادها بطولة تحضيرية لبطولة كأس العالم، بحيث تكون بروفة تنشيطية قبل بطولة كأس العالم بسنة واحدة وفي الدولة المضيفة ذاتها لبطولة كأس العالم لاختبار تجهيزات البلد المضيف. وأيضا من أجل إتاحة الفرصة لمنتخب البلد المنضم لكأس العالم لخوض أكبر عدد ممكن من المباريات الرسمية.

وأقيمت بطولة كأس القارات 2005، في ألمانيا، وشارك فيها إضافة إلى منتخب ألمانيا بصفته البلد المستضيف، كل من: البرازيل بطلة كأس العالم 2002، وبطولة كوبا أمريكا 2004، والأرجنتين وصيفة بطلة كوبا أمريكا 2004، واليابان المتوجة بكأس آسيا 2004، والمكسيك بطلة الكأس الذهبية 2003، وتونس بطلة كأس الأمم الأفريقية 2004، واليونان بطل كأس الأمم الأوروبية 2004، ونيوزيلندا بطلة كأس أوقيانوسيا 2004.

وأحرز منتخب السيلساو البرازيلي اللقب على حساب غريمه التقليدي منتخب الأرجنتين، بتغلبه عليه بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد.

بينما أقيمت النسخة الثامنة لكأس القارات 2009، في جنوب إفريقيا، مستضيفة كأس العالم 2010، وتقدم منتخب "الأولاد أو بافانا بافانا" البلد المستضيف، المنتخبات المشاركة في البطولة وهي: إيطاليا حاملة لقب كأس العالم 2006، والبرازيل بطلة كوبا أمريكا 2007، والولايات المتحدة الأمريكية الفائزة بالكأس الذهبية 2007، وإسبانيا المتوجة بكأس الأمم الأوروبية 2008، ونيوزيلندا بطلة كأس أوقيانوسيا 2008، وشهدت البطولة مشاركة منتخبين عربيين هما المصري بطل كأس الأمم الأفريقية 2008، والعراقي بطل كأس آسيا 2007، واحتفظت البرازيل باللقب، بفوزها على أمريكا.

وأكد المنتخب البرازيلي، بطل العالم 5 مرات، علو كعبه في هذه البطولة أيضا، بتعزيز رقمه القياسي إلى أربعة ألقاب، في بطولة كأس القارات، منها ثلاثة على التوالي، بعد فوزه بالنسخة التاسعة التي أقيمت على أراضيه في 2013، على حساب نظيره الإسباني، إثر تغلبه عليه بثلاثية نظيفة، في المباراة النهائية التي جرت، على ملعب الماراكانا الشهير.

وشارك في هذه البطولة إضافة إلى البرازيل والأوروغواي كوبا أمريكا 2011، كل من، إسبانيا بطلة كأس العالم 2010 وكأس الأمم الأوروبية 2012، واليابان المتوجة بكأس آسيا 2011، والمكسيك بطلة الكأس الذهبية 2011، وتاهيتي الفائز بلقب كأس أوقيانوسيا 2012، وإيطاليا وصيفة كأس العالم 2010، ونيجيريا بطلة كأس الأمم الإفريقية 2013.

بينما ستقام النسخة القادمة من بطولة كأس العالم للقارات في روسيا في الفترة ما بين 17 يونيو/حزيران، و2 يوليو/تموز 2017، وستقام مبارياتها في أربعة ملاعب، وفي أربع مدن مختلفة، وستشهد، لأول مرة، مشاركة 3 منتخبات من القارة الأوروبية، وهي: الروسي بصفته مستضيف البطولة ومونديال 2018، والألماني بصفته بطل كأس العالم 2014، ومنتخب البرتغال بصفته بطل كأس الأمم الأوروبية 2016.

وتم تقسيم المنتخبات الثمانية إلى مجموعتين، وفيما يلي نتيجة قرعة بطولة كأس القارات 2017، التي أجريت السبت 26 نوفمبر/تشرين الثاني، في مدينة قازان الروسية:

  • المجموعة الأولى: روسيا، ونيوزيلندا، والبرتغال، والمكسيك
  • المجموعة الثانية: الكاميرون، وتشيلي، وأستراليا، وألمانيا
  • وستجمع المباراة الافتتاحية للبطولة بين البلد المستضيف، روسيا، ونيوزيلندا، يوم السبت 17 يونيو/حزيران 2017، على ملعب مدينة سان بطرسبورغ.