كل شيء

رونالدينيو يشجع روسيا في كأس القارات 2017

23 مايو 2017 | 13:51 GMT
رونالدينيو يشجع روسيا في كأس القارات 2017
انسخ الرابط https://ar.rt.com/iuxi
@fifacom_ar

افتتحت حديقة كأس القارات على مدار يومي 20 و21 مايو/آيار في سانت بطرسبورغ، المدينة المضيفة الرئيسة لبطولة الأبطال القادمة والتي ستحتضن مباراتي افتتاح ونهائي البطولة هذا الصيف.

وقام محافظ سانت بطرسبورغ، غيورغي بولتافشينكو، وأسطورة البرازيل رونالدينيو، المتوج خلال مسيرته اللامعة بكأس العالم وكأس القارات، بافتتاح الحديقة في ميدان كونيوشنايا.

وبعد حفل الافتتاح، اصطحب رونالدينيو إلى وجهة أخرى مهمة هي مركز بيع التذاكر الذي يشهد إقبالا كبيرا على شراء التذاكر قبل انطلاق البطولة، وصرح النجم البرازيلي قائلا "أعجبني مركز التذاكر فهو منظم للغاية. من لم يشتر تذاكر كأس القارات بعد أمامه فرصة طيبة لشرائها من هنا".

مباراة الأساطير تسحر الجميع

امتلأت حديقة القارات بالنجوم في اليوم الثاني. وقد أسند إلى صانع ألعاب الأرجنتين السابق بابلو إيمار مهمة خاصة: الوقوف بجانب زابيفاكا، التميمة الرسمية لنهائيات روسيا 2018 حيث قام وصيف كأس القارات 2005 بتسليم ميداليات الشرف على الأطفال الذين سيصاحبون اللاعبين إلى أرض الملعب هذا الصيف.

وفي معرض حديثه عن سانت بطرسبورغ قال إيمار "إنها حقا مدينة رائعة. أنا على يقين أنها ستحتضن بطولة رائعة. لسوء الحظ لم يتأهل منتخب الأرجنتين إلى كأس القارات، لكننا سنتأهل إلى كأس العالم وسنأتي إلى هنا بعد عام".

ساهمت مباراة الأساطير بين فريقي الـ "فيفا" وروسيا في إثارة كبيرة. فبجانب رونالدينيو، وإيمار وبايا، ضم فريق الأساطير نجوما سابقين آخرين هم هاري كيويل، مهاجم أستراليا السابق، ومارسيل ديساييه، الفائز بكأس العالم مع منتخب بلاده فرنسا، والنجم النيجيري المتوج بذهبية المسابقة الأولمبية لكرة القدم، جاي جاي أوكوشا. بينما كان في مواجهتهم مجموعة من لاعبي منتخب روسيا السابقين هم: فياتشيسلاف مالافيف، وألكساندر موستوفوي، وفلاديسلاف راديموف، ودميتري سيشيف، ودميتري بوليكين.

قدم الفريقان وجبة كروية دسمة أمتعت المتفرجين حيث أحرز اللاعبون الأهداف من كل الزوايا، كما تصدى حارسا المرمى لكرات رائعة، وانتزع رونالدينيو بلمساته الفنية آهات الحضور. وبعد أن انتهت المباراة بنتيجة 9-9 في الوقت الأصلي، قاد مالافيف فريق روسيا للفوز بالتصدي لركلتي ترجيح. وفاز بوليكين وأوكوشا بلقب الهداف، لكن كان أحر استقبال في انتظار الضيف الكبير، رونالدينيو، فقد ظلت الجماهير تهتف" روني روني!" أثناء إلقائه خطاب الوداع الذي وعد فيه النجم البرازيلي الكبير بالعودة إلى سانت بطرسبورغ.

وفي ختام حديثه قال رونالدينيو "من الرائع دائما اللعب برفقة نجوم عالميين، ولا شك أن حقيقة حضور عدد كبير من الجماهير هو خير دليل على أن كأس القارات سيكون احتفالا كبيرا في سانت بطرسبورغ وروسيا بأكملها. رأيت كيف قامت الجماهير بالهتاف لنا ولهم. وبعد هذا الاستقبال الحار، من الصعب عدم تشجيع روسيا في كأس القارات! للأسف أغادر لكنني بالطبع أريد العودة!"

المصدر: فيفا

فادي سيمير