مدفيديف: روسيا ستتخلى عن مواصلة نزع السلاح اذا واصلت امريكا انشاء الدرع الصاروخية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572366/

وجه الرئيس الروسي دميتري مدفيديف كلمة الى مواطني البلد بصدد الوضع، الذي نشأ حول نشر الدرع الصاروخية الامريكية والناتو في اوروبا. واعلن الرئيس الروسي انه اتخذ عددا من القرارات التي تشكل ردا على انشاء الدرع الصاروخية في اورويا.

وجه الرئيس الروسي دميتري مدفيديف كلمة الى مواطني البلد بصدد الوضع، الذي نشأ حول نشر الدرع الصاروخية للولايات المتحدة الامريكية والناتو في اوروبا. واعلن الرئيس الروسي انه اتخذ عددا من القرارات التي تشكل ردا على انشاء الدرع الصاروخية في اورويا.

فقال مدفيديف: "اولا ـ اوعزت الى وزارة الدفاع بوضع محطة رادار منظومة الانذار المبكر في مدينة كالينينغراد في حالة تأهب فورا. وثانيا ـ في اطار انشاء منظومة الدفاع الجوي والفضائي الروسية تعزز، بالمرتبة الاولى، تغطية منشآت القوى النووية الاستراتيجية".

واضاف القائد الاعلى للقات المسلحة الروسية : "وثالثا ـ تزويد الصواريخ الباليستية الاستراتيجية، التي ستتسلح بها القوات الصاروخية الاستراتيجية والبحرية الروسية، بعناصر واعدة لتجاوز الدرع الصاروخية، وبرؤوس قتالية جديدة عالية الفعالية . ورابعا ـ  كلفت القوات المسلحة بمهمة بلورة اجراءات، تضمن عند الضرورة تدمير شبكة التحكم بالدرع الصاروخية".

واعلن الرئيس الروسي ان "الاجراءات الانفة الذكر مكافئة وفعالة ورخيصة التكاليف".

واضاف مدفيديف: "واذا ظهر ان الاجراءات المذكورة غير كافية، فستنشر روسيا في غرب وجنوب البلاد انظمة اسلحة ضاربة حديثة، تضمن بنيرانها تدمير العناصر الاوروبية من الدرع الصاروخية الامريكية. وسيشكل نشر النظام الصاروخي "اسكندر" في منطقة كالينينغراد الخاصة احدى هذه الخطوات".

واوضح الرئيس الروسي انه "ستعد وستنفذ عند الضرورة فعاليات اخرى، للتصدي للعنصر الاوروبي في الدرع الصاروخية الامريكية".

مدفيديف: روسيا ستنسحب من معاهدة الاسلحة الاستراتيجية وتتخلى عن خطوات نزع السلاح اذا واصلت امريكا انشاء الدرع الصاروخية في اوروبا

واعلن دميتري مدفيديف انه في حالة تطور الوضع المتعلق بالدرع الصاروخية الامريكية بصورة غير مناسبة، ستتخلى روسيا عن مواصلة الخطوات في مجال نزع السلاح والرقابة على الاسلحة.

فقال مدفيديف انه "في حالة تطور الوضع بصورة غير مناسبة، تبقي روسيا لنفسها الحق في التخلي عن مواصلة الخطوات في مجال نزع السلاح والرقابة على الاسلحة".

واكد مدفيديف انه "مراعاة للترابط الوثيق بين الاسلحة الهجومية والدفاعية الاستراتيجية، قد تنشأ ، علاوة على ذلك، مسوغات للانسحاب من معاهدة الاسلحة الاستراتيجية (ستارت). وتنص على هذا المعاهدة الثنائية".

مدفيديف: روسيا جاهزة للحوار مع امريكا بشأن الدرع الصاروخية بشرط اعداد قاعدة قانونية واضحة والتزامات قانونية

قال الرئيس الروسي: "لا توجد لدى الولايات المتحدة والشركاء في الناتو في يومنا الراهن نية مراعاة قلقنا من هيكل الدرع الصاروخية في اوروبا في المرحلة الراهنة". وذكر الرئيس الروسي بانهم "مجرد يحاولون اقناعنا بان مخطاطاتهم لا تستهدف روسيا. ولكن عندما نطرح قضية تدوين هذا على الورق بصيغة التزامات قانونية واضحة، نتلقى رفضا قاطعا".

واكد مدفيديف: "اننا جاهزون لمناقشة صيغة ومضمون هذه الالتزامات، ولا يمكن ان تكون عامة وفارغة". وقال انه "من الضروري صياغتها بصورة، بحيث تستطيع روسيا الحكم على مدى تناسب اجراءات الولايات المتحدة والناتو في مجال الدرع الصاروخية مع تصريحاتهما، وهل لا يغبن ما يفعلونه مصالحنا ولايخرق التوازن النووي الاستراتيحي ـ اساس الامن حاليا، لا على اساس الوعود والتأكيدات الشفوية، وانما وفق معايير عسكرية تقنية موضوعية".

واضاف الرئيس مدفيديف ان روسيا جاهزة للحوار مع الولايات المتحدة بشأن الدرع الصاروخية، ولكن بشرط اعداد قاعدة قانونية واضحة لهذا التعاون. واكد مدفيديف: "اننا لا نغلق الابواب لا امام مواصلة الحوار مع الولايات المتحدة وحلف شمال الاطلسي بشأن قضايا الدرع الصاروخية، ولا امام التعاون العملي في هذا المجال، واننا جاهزون لذلك".

واضاف ان "الطريق الى هذا العمل، يمتد مع ذلك، عبر اعداد قاعدة قانونية واضحة لهذا التعاون، قاعدة تضمن مراعاة قلقنا ومصالحنا الشرعية. واننا مفتوحون للحوار. ونعول على موقف معقول وبناء من جانب شركائنا الغربيين".

واشار مدفيديف الى انه يتوفر لدى روسا والولايات المتحدة الوقت للتوصل الى تفاهم بشأن الدرع الصاروخية، والاتفاق، في حالة مراعاة امن روسيا. واكد ان "الوقت للتوصل الى تفاهم متوفر". واضاف انه "توجد لدى روسيا ارادة سياسية للتوصل الى الاتفاقات الضرورية، التي بوسعها فتح صفحة جديدة في علاقاتنا مع الولايات المتحدة والناتو".

وذكر الرئيس الروسي بان "الحوار مع الولايات المتحدة وحلف شمال الاطلسي في مجال الدرع الصاروخية، سيتواصل بالطبع، واتفقنا على هذا مع الرئيس الامريكي باراك اوباما خلال لقائنا مؤخرا، حيث تعين علي من جديد شرح قلقنا بالتفصيل".

واعلن مدفيديف: "اذا ابدى الشركاء موقفا نزيها ومسؤولا في مجال مراعاة مصالحنا الشرعية في ميدان الامن، فانا واثق في امكانية الاتفاق. واذا عرض علينا التعاون او العمل بشكل سافر ضد مصالحنا، فلن نتوصل الى قاسم مشترك، وسيتعين علينا الرد بشكل آخر".

واضاف في غضون ذلك ان "اجراءاتنا ستكون وفق التطور الفعلي للاحداث في كل من المراحل المرتقبة لتنفيذ المخطط الامريكي".

مدفيديف: روسيا لن تشارك في انشاء درع صاروخية تضعف قدرات الردع لديها

اعلن الرئيس الروسي: "اننا لن نوافق على المشاركة في برنامج، بوسعه خلال فترة قصيرة (5 ـ 6 ـ 8 سنوات)، اضعاف قدرات الردع لدينا، وقد بدأ تنفيذ برنامج الدرع الصاروخية الاوروبية هذا بالذات". وقال مدفيديف ان "تنفيذ هذا البرنامج، في بولندا ورومانيا وتركيا واسبانيا، يجري بوتائر متسارعة، ويضعونا امام امر واقع".

ومع ذلك اشار الرئيس الروسي الى ان روسيا جاهزة لخطة محورة اخرى لانشاء درع صاروخية مشتركة مع الناتو على "اساس القواطع". وذكر مدفيديف بانه "تقدم قبل سنة في قمة مجلس روسيا ـ الناتو في لشبونه، بمبادرة انشاء درع صاروخية مشتركة في اوروبا على "اساس القواطع". واكد:"اننا كنا جاهزون علاوة على ذلك، لمواصلة التحوير مع مراعاة آراء الشركاء في الناتو، وشرط الحفاظ على الشيء الرئيسي: اوروبا لا تحتاج الى خطوط تقسيم جديدة، وانما بحاجة الى محيط أمن موحد جديد، بمشاركة الجانب الروسي بتكافؤ".

كما اكد الرئيس الروسي: "انا على قناعة، بان هذا الموقف يوفر اليوم ايضا امكانيات فريدة لتوصل روسيا والناتو الى شراكة استراتيجية حقيقية، لانه من الممكن ان تحل مبادئ المساواة في الحقوق، ووحدة الامن والوضوح والثقة المتبادلة، محل التطاحن والمواجهة. ولكن للاسف، لم تبد الولايات المتحدة، وفي اثرها الشركاء الاخرون في الناتو، الاستعداد بجد للسير على هذا الاتجاه".

تعليق مراسل قناة "روسيا اليوم" على الموضوع

المصدر: وكالة "إيتار- تاس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة