لافروف: فيدرالية أوكرانيا عنصر مهم في الإصلاح الدستوري

أخبار روسيا

لافروف: فيدرالية أوكرانيا عنصر مهم في الإصلاح الدستوري
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/675566/

أعلن سيرغي لافروف أن على السلطات الأوكرانية الجديدة أن تعرض على الأقاليم المشاركة في الإصلاح الدستوري، وأن روسيا والولايات المتحدة ستشجعان الحوار الشامل دون فرض أية خطط على كييف.

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن على السلطات الأوكرانية الجديدة أن تعرض على الأقاليم المشاركة في الإصلاح الدستوري، وأن روسيا والولايات المتحدة ستشجعان الحوار الشامل دون فرض أية خطط على كييف.

وقال لافروف في ختام مباحثاته مع كيري والتي جرت في 30 مارس آذار بمقر إقامة السفير الروسي في باريس: "اتفقنا مع كيري في الرأي على أن الأوكرانيين أنفسهم يجب يؤمنوا الطابع الشامل للعملية، ولهذا نعتقد أن على السلطات الحالية في كييف أن تعرض على كل الأقاليم المشاركة في الإصلاح الدستوري على أساس المساواة".

كما صرح أنه من الضروري أن تنتخب كل المناطق الأوكرانية قيادتها بنفسها. وأضاف أن "بناء الدولة الأوكرانية يحتاج إلى تثبيت. لا أعتقد أن هذا ممكن على أساس راسخ في حالة تجاهل اللغة الروسية وهي بلا شك اللغة الثانية في أوكرانيا".

وأشار الوزير إلى عدم إمكانية تجنب الاتفاقات التي ستؤدي بشكل أو بآخر إلى تحويل أوكرانيا إلى دولة فدرالية. مؤكدا أن روسيا لا تفرض أية مخططات، بل على الأوكرانيين أن يتفقوا بأنفسهم على أساليب احترام حقوق القاليمن الغربية والشرقية والجنوبية".

لافروف: فيدرالية أوكرانيا عنصر مهم في الإصلاح الدستوري

وعبر عن اعتقاده أن فيدرالية أوكرانيا عنصر مهم في الإصلاح الدستوري لأن الرئيسي في الأمر هو ضمان وحدة أوكرانيا عبر أخذ مصالح كل الأقاليم بعين الاعتبار.

وأشار لافروف إلى "تناقض قيم الغرب والشرق، والغرب والجنوب" مضيفا أن بقاء أوكرانيا دولة موحدة يتطلب "إيجاد حل وسط بين جميع الأقاليم التي تضمها أوكرانيا حاليا".

يأتي لقاء لافروف وكيري تنفيذا لاتفاق الرئيسين فلاديمير بوتين وباراك أوباما في اتصال هاتفي يوم 28 مارس/آذار لإجراء اتصالات ثنائية وبحث التدابير التي يمكن أن يقوم بها المجتمع الدولي لإعادة الاستقرار الى أوكرانيا.

لافروف وكيري يخططان لمتابعة المشاورات بشأن أوكرانيا

ويخطط لافروف وكيري لإجراء لقاءات جديدة لمناقشة تسوية الأزمة في أوكرانيا.

وقال لافروف في أعقاب لقائه مع كيري: "اتفقنا على مواصلة الحوار وعلى إجراء لقاءات جديدة لتنفيذ هذه المهام".

ووصف الوزير اللقاء بالبناء، معبرا عن أمل موسكو بمواصلة المشاورات في القريب العاجل.

كيري: ناقشنا إمكانية تحويل أوكرانيا إلى دولة فيدرالية

من جانبه أفاد جون كيري في مؤتمر صحفي بعد لقائه لافروف أنهما ناقشا إمكانية تحويل أوكرانيا التي تعتبر اليوم دولة مركزية وفق دستورها الحالي إلى دولة فيدرالية، مشيرا إلى أن القرار بهذا الشأن يجب أن تتخذه أوكرانيا بنفسها.

وقال كيري: "ليست مهمتنا اتخاذ قرارات والتوصل إلى اتفاقات لتحويل أوكرانيا إلى دولة فيدرالية، غير أننا بحثنا هذه المسألة. على الأوكرانيين أن يقرروا مصيرهم بأنفسهم".

وأضاف الوزير الأمريكي: "لقد قمنا بتبادل الآراء حول طرق تخفيف حدة التوتر في مجالي الأمن والسياسية"، معبرا في الوقت نفسه عن قلقه الشديد من وجود القوات الروسية بالقرب من الحدود الأوكرانية.

موسكو: المقترح الروسي حول أوكرانيا على طاولة الاتصالات بين موسكو وواشنطن

هذا وأعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف ان بيان البيت الابيض الامريكي الذي اشار الى ان روسيا والولايات المتحدة تعملان على تسوية الازمة في اوكرانيا بحسب الخطة الأمريكية لا يتطابق مع الواقع.

وقال ريابكوف يوم 29 مارس/آذار ان "البيت الابيض في بيانه الذي جاء عقب الاتصال الهاتفي بين الرئيسين بوتين واوباما طرح فحوى الاتصال بطريقة غير صحيحة.. الولايات المتحدة هي التي كانت تعلق على اقتراحاتنا حول اوكرانيا، في حين صُور الامر وكأن هناك عملا على مقترحات امريكية، وهذا غير صحيح".

وكان البيت الابيض قد قال في بيان ان "الرئيس بوتين اتصل بالرئيس اوباما لبحث المقترحات الامريكية حول حل الازمة الاوكرانية دبلوماسياً، التي قدمها وزير الخارجية كيري لوزير الخارجية الروسي لافروف خلال لقائهما في لاهاي".

واشار نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف إلى وجود نقاط خلاف أساسية في الرأي مع الامريكيين حول الوضع في اوكرانيا، مؤكدا "في الوقت الحالي لا وجود لأي نهج موحد، ولا يمكن ان يكون هذا النهج، بسبب وجود الاختلافات الاساسية".

واضاف ريابكوف "هناك بحث عن قاعدة متوازنة وعقلانية مشتركة التي يمكن اقتراحها على الاوكرانيين وعلى جميع القوى السياسية هناك". ولفت ريابكوف الى ان "هذا هو جوهر الحوار الذي يجري بين موسكو وواشنطن".

واضاف ريابكوف ان روسيا لا تنوي نشر "القائمة السوداء" للشخصيات الغربية التي فرضت عليها العقوبات الروسية رداً على عقوبات الغرب.

أستاذ العلوم السياسية مكسيم برتيرسكي

المصدر: RT+ إنترفاكس