لافروف: الاسد يؤكد لروسيا تأييده التام لمهمة وقف العنف مهما كان مصدره

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577968/

اكد الرئيس السوري بشار الاسد لروسيا تأييده التام لمهمة انهاء العنف مهما كان مصدره. اعلن هذا سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي، اثر المباحثات مع الرئيس الاسد اليوم، 7 فبراير/شباط. وقال الوزير ان سورية تود ان تواصل بعثة المراقبين العرب عملها، وكذلك زيادة عدد المراقبين.

اكد الرئيس السوري بشار الاسد لروسيا تأييده التام لمهمة انهاء العنف مهما كان مصدره. اعلن هذا سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي، اثر المباحثات مع الرئيس الاسد اليوم، 7  فبراير/شباط.

واشار الوزير الروسي: "اجرينا لقاءات مفيدة جدا مع القيادة السورية. واكدنا استعدادنا للتمهيد بكافة الوسائل للخروج  من الازمة في اقرب وقت على اساس الموقف، الذي تضمنته مبادرة الجامعة العربية". واضاف لافروف: "بالتحديد، اكد الرئيس السوري تأييده التام لمهمة انهاء العنف، مهما كان مصدره".

لافروف: سورية تود ان تواصل بعثة المراقبين العرب عملها، وكذلك زيادة عدد المراقبين

 اعلن سيرغي لافروف ان سورية تود ان تواصل بعثة المراقبين العرب عملها، وكذلك زيادة عدد المراقبين.

وقال لافروف إن "سورية اشعرت الجامعة العربية برغبتها في ان تواصل بعثة الجامعة عملها، وان تجري زيادة العدد ".

واكد الوزير الروسي مرة اخرى ان "روسيا على قناعة بضرورة بقاء البعثة، التي تشكل عامل استقرار هاما في سورية، وتوسيعها".

لافروف: الاسد جاهز للحوار مع كافة القوى السياسية

اعلن سيرغي لافروف أن الرئيس السوري بشار الاسد جاهز للحوار مع كافة القوى السياسية في البلد، وروسيا ستعمل مع المعارضة السورية

فقال الوزير الروسي: "من الواضح انه، يجب ان يرافق الجهود الرامية الى انهاء العنف، الاعلان عن الحوار بين كافة القوى السياسية. وحصلنا اليوم على تأكيد استعداد الرئيس السوري للتمهيد لهذا العمل". واوضح ان "بشار الاسد اكد بالتحديد، ان لجنة الحوار الوطني تتمتع بكافة الصلاحيات لاجرائه"، مضيفا ان الجانب السوري طلب "التأثير على مجموعات المعارضة، التي لا تزال ترفض الحوار".

واوضح الوزير انه لذلك ستواصل روسيا العمل مع مختلف مجموعات المعارضة السورية.

فقال لافروف: "سنواصل العمل مع مختلف مجموعات المعارضة. ومع ذلك يجب ان يعمل معها ايضا من له تأثير عليها اكثر من روسيا". وقال في الختام: "اننا ننطلق من اهداف بسيطة ومفهومة، وهي عدم السماح بهلاك المواطنين المسالمين. والمنطقة بحاجة الى السلام، وسورية بحاجة الى السلام".

لافروف: بشار الاسد يعلن موعد الاستفتاء على الدستور السوري الجديد في القريب العاجل

اعلن سيرغي لافروف اليوم ان الرئيس بشار الاسد سيعلن موعد الاستفتاء على الدستور السوري الجديد في القريب العاجل.

وقال الوزير: "أبلغنا الرئيس الاسد انه سيلتقي خلال الايام القادمة اللجنة، التي اعدت مسودة الدستور الجديد. وقد انجز العمل، والان سيعلن موعد الاستفتاء على هذه الوثيقة الهامة لسورية".

من جهتها أكدت اللجنة الوطنية لإعداد مشروع دستور الجمهورية العربية السورية إنهاء عملها.

وقالت اللجنة في بيان صادر يوم الثلاثاء 7 فبراير/شباط "إنها سترفع مشروع الدستور إلى رئيس الجمهورية لاستكمال أسباب صدوره وفق الإجراءات الدستورية"، وفقا لوكالة الأنباء السورية.

وكان الرئيس بشار الأسد أصدر في أكتوبر/تشرين الأول الماضي قرارا جمهوريا بتشكيل اللجنة الوطنية لإعداد مشروع دستور لسورية.

فقد اعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم في 24 يناير/كانون الثاني، ان دستور الجمهورية الجديد سيطرح للاستفتاء العام في القريب العاجل، وستجري في مايو/ايار انتخابات عامة على اساس التعددية. كما اكد "تمسك القيادة السورية بجدول الاصلاحات، الذي اعلنه الرئيس بشار الاسد، بحذافيره".

لافروف يعتقد ان القيادة السورية سمعت اشارة موسكو

يرى سيرغي لافروف ان اشارة موسكو للتحرك بنشاط على كافة اتجاهات حل الازمة السورية، قد سمعت في سورية.

واعلن الوزير الروسي ان "زيارة اليوم، جرت بتكليف من الرئيس دميتري مدفيديف، وجاءت في وقتها وكانت نافعة. وتتوفر كافة المسوغات للاعتقاد بان الاشارة التي حملناها بصدد التحرك بنشاط اكبر على كافة الاتجاهات، قد سمعت".

وقال لافروف ان موسكو تنطلق "من وجوب ان تواصل الجهود، التي ترمي الى حل الازمة السورية". واشار الوزير الى ان الجانب الروسي يعتزم العمل على هذا بنشاط، بما في ذلك مواصلة العمل مع الجانب السوري، وجيران سورية، والجامعة العربية.

ووصل لافروف سوية مع رئيس هيئة الاستخبارات الخاررجية ميخائيل فرادكوف بزيارة عمل صباح الثلاثاء، 7 فبراير. واثر المباحثات مع الرئيس السوري بشار الاسد، غادر الوفد الروسي عائدا الى موسكو.

المصدر: "ايتار ـ تاس"