الرئيس السوري يجدد استعداد حكومته للتعاون مع أي جهد يدعم الاستقرار في سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/577995/

جدد الرئيس السوري بشار الأسد، خلال لقائه وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، استعداد حكومته "للتعاون مع أي جهد يدعم الاستقرار في سورية".

جدد الرئيس السوري بشار الأسد، خلال لقائه وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يوم 7 فبراير/شباط استعداد حكومته "للتعاون مع أي جهد يدعم الاستقرار في سورية".

ونقلت وكالة الأنباء السورية "سانا" عن الاسد قوله إن سورية "رحبت منذ البداية بأي جهود تدعم الحل السوري للأزمة والتزمت خطة عمل الجامعة العربية التي أقرت في الثاني من شهر تشرين الثاني للعام الماضي وتعاونت بشكل كامل مع بعثة المراقبين العرب، بالرغم من عرقلة بعض الأطراف العربية لعمل البعثة".

وأفادت "سانا" بأن الرئيس الأسد عرض خلال اللقاء "مجريات الأحداث في سورية والبرامج الزمنية للإصلاحات الجارية بعد إقرار القوانين الناظمة لها وطبيعة الإرهاب الذي يمارس ضد المواطن السوري ومؤسسات الدولة من قبل المجموعات المسلحة المدعومة من قبل أطراف خارجية".

وشكر الأسد باسم الشعب السوري روسيا "على مواقفها في مجلس الأمن الدولي وحرصها على تغليب لغة الحوار وترسيخ الحلول الوطنية، بدلا من التصعيد وسياسة الإملاءات التي تمارسها بعض دول هذا المجلس، والتي لا تأخذ بعين الاعتبار مصالح الشعب السوري ورؤيته لتحقيق الإصلاحات في البيت السوري الداخلي ودون تدخل خارجي، مؤكداً تصميم سورية على إنجاز الحوار الوطني بمشاركة ممثلين عن الحكومة والمعارضة والمستقلين".