شويغو: المعدات العسكرية الغربية أبعد ما تكون عن المثالية

أخبار العالم

شويغو: المعدات العسكرية الغربية أبعد ما تكون عن المثالية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/vuwk

أكد وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن المعدات العسكرية الغربية في أرض المعركة بعيدة كل البعد عن أن تكون خالية من العيوب.

جاء ذلك في حفل افتتاح المنتدى العسكري التقني الدولي التاسع "الجيش-23"، حيث تابع الوزير أن المعدات العسكرية الأجنبية في الواقع لم تكن خالية من العيوب، كما يتضح من عرض نماذج الغنائم التي حصلت عليها القوات المسلحة الروسية في أرض المعركة، والتي تعرض ضمن منتدى "الجيش-23".

وشدد الوزير على أن الأسلحة الروسية في الظروف الواقعية "تظهر موثوقية وفعالية، في الوقت الذي تبدو على خلفيتها المعدات الغربية المعلن عنها على نطاق واسع بعيدة كل البعد عن كونها خالية من العيوب".

وأشار شويغو إلى أن المؤسسات والمنظمات البحثية الروسية في إطار منتدى "الجيش-23"، وإلى جانب التطورات في تنفيذ طلبيات وزارة الدفاع، تدخل بمشاريع مستندة إلى مبادراتها الخاصة.

وقد قال مصدر مطلع من وكالة "نوفوستي" إن المنتدى سيعرض معدات عسكرية غربية تم الحصول عليها خلال العملية العسكرية الروسية الخاصة، حيث سيضم المعرض عددا لنماذج المدرعات، بما في ذلك المدرعات القتالية، كما ستكون هناك دبابات "ليوبارد" الألمانية التي استولى الجيش الروسي على عدد منها، وكذلك مدرعات "برادلي" الأمريكية.

ويعقد المنتدى العسكري التقني الدولي التاسع "الجيش-2023" في منطقة كوبينكا في الفترة ما بين 14-20 أغسطس الجاري، وستشهد فعالياته عرض عدد كبير من التقنيات والأسلحة الروسية الحديثة، فيما سيتضمن البرنامج العلمي والتجاري المتخصص أكثر من 260 فعالية لمناقشة كافة الجوانب الموضوعية لتطوير الصناعات الدفاعية، ومجالات التعاون العسكري وكذلك مجال المعدات العسكرية.

وتعد هذه الفعالية الحدث الأبرز في مجال الصناعات الدفاعية الروسية، والمعرض الرائد في العالم في مجال الأسلحة والمعدات العسكرية، ويعد المنتدى كذلك منصة موثوقة للأفكار والتطورات المتقدمة لصالح القوات المسلحة الروسية.

وترحيبا بالمشاركين في المنتدى، شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على انفتاح روسيا على تعميق الشراكة التكنولوجية المتوازنة والتعاون العسكري التقني مع الدول الأخرى، وتحديدا مع أولئك الذين يدافعون عن مصالحهم الوطنية، ولديهم طريقهم المستقل للتنمية. وأشار الرئيس إلى إيلاء المنتدى هذا العام اهتماما خاصا بمجال الطائرات المسيرة، الذي يتطور بنشاط في كل من القطاعين العسكري والمدني، وأشار إلى مشاركة 1500 شركة روسية تعرض أكثر من 28 ألف عينة حديثة من المنتجات العسكرية والمنتجات ذات الاستخدام المزدوج.

كما نوه الرئيس إلى مشاركة عدد من الشركات الصناعية العسكرية الأجنبية التي أصبحت تشارك في المنتدى، حيث كان عدد تلك الشركات العام الماضي 32، بينما وصل عددها هذا العام إلى 82.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"