أردوغان: "لا أصدق الأسد".. والاعتراف بدولة فلسطينية ليس اختيارا بل التزاما

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566642/

أكد رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركي في مقر الجامعة العربية بالقاهرة الثلاثاء 13 سبتمبر/ايلول أن الاعتراف بدولة فلسطينية ليس اختيارا بل التزاما، داعيا إلى عدم قمع المطالب الشرعية واستعمال القوة وأراقة دماء المطالبين بها. وأضاف "أن الشعب السوري لم يعد يصدق الأسد ولا أنا أصدقه".

أكد رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركي في كلمة ألقاها أمام وزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية بالقاهرة الثلاثاء 13 سبتمبر/ايلول أن الاعتراف بدولة فلسطينية ليس اختيارا بل التزاما، داعيا إلى توحيد الصفوف وعدم قمع المطالب الشرعية واستعمال القوة وأراقة دماء المطالبين بها.

واكد على ضرورة عدم التأخر في اجراء الاصلاحات بالتزامن مع مطالب الشعب المشروعة، وأن الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان يجب أن تكون شعارات موحدة.

أردوغان: الشعب السوري لا يصدق الأسد.. ولا أنا أصدقه

أعلن أردوغان ان الشعب السوري لم يعد يصدق الرئيس بشار الاسد لانه لم ينفذ الاصلاحات. وقال اردوغان إنه "مع زيادة عدد القتلى المدنيين في سورية نحن نرى ان الاصلاحات لم تتحقق ولم يتكلموا بصدق. والشعب السوري لا يصدق الاسد ولا أنا أصدقه. نحن ايضا لا نصدقه."

وأضاف أردوغان انه لا يمكن لأحد ان يكون صديقا أو يثق في حكومة تطلق الرصاص على شعبها وتهاجم المدن بالدبابات، مضيفا أن أي زعيم يقتل شعبه يفقد شرعيته.

وكان أردوغان قد أعرب في مقابلة صحفية جرت في وقت سابق، عن قلقه من أن يؤدي الوضع في سورية إلى اندلاع حرب أهلية. وقال أردوغان "أخشى أن ينتهي الامر باشعال نار الحرب الاهلية بين العلويين والسنة."

في سياق آخر اعتبر اردوغان ان "طريقة تفكير الحكومة الاسرائيلية تقف عائقا امام التوصل للسلام في المنطقة، وان الشعب الاسرائيلي رهينة لحكومته".

كما رحب رئيس الوزراء التركي بقرار الجامعة العربية بقبول المجلس الانتقالي الليبي ممثلا للشعب الليبي.

وفيما يخص الشأن الليبي استطرد قائلا "سأختصر ردي في نقطتين.. الاولى اننا ضد التدخل الدولي في ليبيا والثانية اننا نعتبر أنه لا حق للدول الغربية في النفط الليبي وهو ملك للشعب".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية