عسكريون في حاشية نائب الرئيس الأمريكي في ورطة بسبب نساء!

أخبار العالم

عسكريون في حاشية نائب الرئيس الأمريكي في ورطة بسبب نساء!نائب الرئيس الأمريكي مايكل بنس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j71t

أوقف عدد من العسكريين من مرافقي نائب الرئيس الأمريكي مايكل بنس عن العمل في البيت الأبيض، بسبب اصطحابهم نساء إلى غرفهم في الفندق من دون تصريح بالخصوص.

وأفادت قناة "NBC" الأمريكية بأن العسكريين لم يسجلوا النساء اللائي استضافوهن في الفندق، من دون أن يتم الكشف عمن يكن هؤلاء النسوة.

وبحسب القناة التلفزيونية، فقد وقع الحادث أثناء جولة نائب الرئيس الأمريكي في أمريكيا اللاتينية، الأسبوع الماضي.

وصرّحت ثلاثة مصادر لقناة "NBC" بأن أحداث هذه القضية جرت في كولومبيا، في حين قال مصدر ثالث إن الواقعة جرت في بنما.

وكشف البيت الأبيض أن المخالفة جرت قبل أن يتوجه بنس إلى خارج حدود بلاده، وأغلب الظن أن هؤلاء العسكريين أرسلوا إلى أمريكا اللاتينية مسبقا للتحضير لجولة نائب الرئيس في المنطقة.

ولم  تحدد القناة التلفزيونية عدد العسكريين المخالفين، لكنها أفصحت عن أنهم كانوا في صفوف كبار الضباط.

 ويبدو أن هؤلاء ساروا على خطى مخالفين آخرين في الحرس الرئاسي، حيث وقع ثمانية عملاء في الخدمة السرية العام 2012 في مخالفة مشابهة أثناء زيارة نائب الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، إلى كولومبيا.

وقد اتُهم هؤلاء العملاء السريون بأنهم اصطحبوا عاهرات إلى أماكن سكناهم في الفندق، وتسبب ذلك الحادث ووقائع أخرى في تغيير قيادة الخدمة السرية التي تتولى حماية كبار المسؤولين الأمريكيين.

لكن القناة التلفزيونية الأمريكية تنفي وجود أدلة على أن العسكريين المخالفين اصطحبوا هذه المرة عاهرات إلى غرف نومهم في الفندق.

المصدر: نوفوستي

محمد الطاهر