أوبر تستعين بمهندس ناسا الموهوب لتطوير التاكسي الطائر

العلوم والتكنولوجيا

أوبر تستعين بمهندس ناسا الموهوب لتطوير التاكسي الطائرأوبر تستعين بمهندس ناسا لتطوير سيارتها الطائرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ihn6

في إطار سعي أوبر لتطوير السيارة الطائرة؛ قامت الشركة بتوظيف، مارك مور، مهندس الطائرات الموهوب في وكالة ناسا في منصب مدير الهندسة، للإشراف على مشروعها الذي يحمل اسم "أوبر إليفيت".

وتأمل شركة أوبر الآن، بمساعدة مور، في الانتهاء من العمل على سياراتها الطائرة في فترة تتراوح ما بين سنة إلى 3 سنوات.

وقد عمل مور 30 عاما في وكالة ناسا، قبل أن ينتقل إلى أوبر، ويتقلد منصبا جديدا للعمل على تطوير السيارة الطائرة.

وقال مهندس الطائرات في لقاء مع وكالة بلومبورغ: "لا أستطيع أن أفكر في شركة أخرى أتقلد فيها منصب القائد لهذا النظام البيئي الجديد، وجعل سوق السيارات الطائرة حقيقيا".

مارك مور

ويتوقع مور أن الوقت لن يكون طويلا كي نرى السيارات الطائرة، وقدر الفترة اللازمة لتطويرها حتى تصبح جاهزة للعمل من سنة إلى 3 سنوات.

وكشفت أوبر عن خطتها بشأن مشروع "أوبر إليفيت"، في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، متحدثة عن أن سيارتها الطائرة ستحدث ثورة في عالم التنقل، بحيث ستقطع المسافة ذاتها، التي تستغرق السيارة العادية في قطعها ساعتين و12 دقيقة، في غضون 15 دقيقة فقط في الهواء.

"أوبر إليفيت"
"أوبر إليفيت"

وتخطط أوبر لتصميم سيارة أجرة تقلع وتهبط عموديا، وقادرة على قطع مسافة 160 كلم مرة واحدة كحد أقصى، قبل إعادة شحنها، كما حددت الشركة عام 2021 موعدا لإطلاق السيارة المستقبلية.

ومن المتوقع أن يكون هذا المشروع قادرا على تحسين التنقل في المناطق الحضرية بشكل جذري، وتجنيب المستخدمين إضاعة الوقت في التنقلات اليومية.

وتقول أوبر أنها ستعمل على تصميم سيارة طائرة أكثر هدوءا من طائرات الهليوكبتر التقليدية، كما أنها ستعتمد ناطحات السحاب ومنصات الإطلاق والهبوط.

"أوبر إليفيت"

والجدير بالذكر أن مور غادر وكالة ناسا، قبل أن يصبح مؤهلا للتعاقد بعام واحد، وتخلى عن جزء كبير من راتبه التقاعدي والرعاية الصحية المجانية لبقية حياته.

المصدر: ديلي ميل

فادية سنداسني