لأول مرة.. "السير الفضائي" متاح للأثرياء

الفضاء

لأول مرة.. روسيا تقدم عرضا بتجربة "السير الفضائي" لأول مرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jtjq

أعلن مسؤول في صناعة الفضاء الروسية أن الدولة تعتزم إرسال السياح إلى المحطة الفضائية الدولية وتجربة "السير الفضائي" للمرة الأولى على الإطلاق.

وستعتمد الخطة على وحدة جديدة يمكنها نقل ما يصل إلى 6 سياح إلى المحطة الفضائية الدولية، في رحلة تستغرق 10 أيام، ولكنها لن تكون رخيصة الثمن، حيث يُقدر المسؤولون أن "الإجازة الفضائية" قد تكلف ما يصل إلى 100 مليون دولار.

وقال فلاديمير سولنتسيف، رئيس شركة الفضاء الروسية Energia: "نناقش إمكانية إرسال سائحين للقيام بالسير الفضائي، وأكد محللو السوق أن الأثرياء مستعدون لدفع المال مقابل ذلك"، وفقا لصحيفة Komsomolskaya Pravda.

وتقوم Energia، التي أطلقت أول رجل إلى الفضاء، يوري غاغارين، في عام 1961، ببناء وحدة جديدة يطلق عليها اسم "NEM-2"، لنقل السياح إلى المحطة الفضائية الدولية.

وأوضح فلاديمير أن هذه الوحدة قادرة على استيعاب من 4 إلى 6 أشخاص، كما زُودت بمقصورات مريحة ومرحاضين، بالإضافة إلى الإنترنت. ومن المقرر إطلاقها بحلول عام 2019.

ويبدو أن الشركة المصنعة للطائرات الأمريكية، بوينغ، مهتمة بأن تصبح شريكا في المشروع، وفقا لـ سولنتسيف.

وتعتبر السياحة الفضائية قطاعا ناميا تهيمن عليه الشركات الغربية، مثل فيرجين غالاكتيك الأمريكية، التي كشفت عن مركبة SpaceShipTwo عام 2016. وأرسلت روسيا مؤسس Cirque du Soleil الكندي، غي لاليبيرت، إلى الفضاء عام 2009. وقضى الملياردير أسبوعين في المحطة الفضائية الدولية.

وأصبحت سيدة الأعمال الإيرانية الأمريكية، أنوشه أنصاري، أول سائحة فضائية في عام 2006. وتأمل روسيا في استقبال السياح على المحطة الفضائية الدولية بحلول عام 2022.

و في ديسمبر الماضي، كشفت وكالة الفضاء الروسية، روسكوسموس، عن خططها لبناء فندق 5 نجوم على متن المحطة، ولكن لن تكون الإقامة هناك رخيصة الثمن، وستكلف الشخص الواحد حوالي 40 مليون دولار، في رحلة مدتها أسبوع أو 2.

ويُقدر سعر الفندق المقترح بين 210 و336 مليون جنيه إسترليني. وتقول روسكوسموس إنها ستمول المشروع من الاستثمارات الخاصة والعامة.

المصدر: ديلي ميل

ديمة حنا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بالفيديو.. إحياء ذكرى عاشوراء في اليونان!