G7 ThinQ.. الهاتف الجديد من LG

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k7k6

الشركة الكورية الجنوبية تعاود تطوير أجهزة هاتف ذكي بمزايا خاصة وبتصميم متفوق.. وبالرغم من أن الحظ لم يحالفها كثيراً في السنوات القليلة الماضية، فإنها تأمل بأن يتغير هذا الأمر مع جهازها الجديد LG G7 Thinq.

وضع الأسواق في الوقت الحالي ليس مشجعاً جداً بالنسبة إلى شركة LG، فالبيانات والإحصاءات الأخيرة تؤكد أن شركة سامسونج هي التي تتربع على عرش مبيعات هواتف أندرويد بفارق كبير عن أقرب منافسيها، فيما تأتي شركتا هواوي وشاومي في المرتبتين التاليتين، لتبقى شركة LG حتى خارج قائمة الخمسة الأوائل في الأسواق.

الميزات الخاصة في الهاتف الجديد تتلخص في نقاط محددة؛ أهمها الشاشة بتقنية IPS LCD، وبقياس 6.1 إنش (مع ملاحظة وجود جزء علوي مقتطع بما يماثل إلى حد كبير ما شهدناه في جهاز iPhone X).. وما يميزها هو درجة سطوعها التي تصل إلى 1000 nits (وهي وحدة يعادل كل 1 منها إضاءة شمعة في مساحة متر مربع).. وبهذا السطوع لا يتغلب عليها سوى جهاز Samsung Galaxy Note 8 الذي يصل سطوع الشاشة فيه إلى 1200 nits.. ثم هناك الصوت القوي والمميز لسماعته، إذ استخدم مصممو هذه الجهاز تقنية تعرف بـ"Boombox speaker" لتحسين أداء تلك السماعة.

معالجه هو Qualcomm Snapdragon 845 ويأتي بنظام تشغيل أندرويد 8.0 (أوريو)، وقد تم طرحه بفئتين؛ الأولى بذاكرة RAM تبلغ 4 غيغابايت وبمساحة تخزين داخلية تبلغ 64 غيغابايت، والثانية بـ RAM يبلغ 6 غيغابايت وذاكرة تخزين داخلية تبلغ 128 غيغابايت.. وفيما تؤكد المعلومات الرسمية أنه قادر على التعرف على بطاقة ذاكرة من نوع microSD بحجم 400 غيغابايت، تؤكد اختبارات قام بها مستخدمون أن الهاتف يمكنه قبول والتعامل مع بطاقة بحجم يصل إلى 2 تيرابايت.

مشكلات هذا المنتج الجديد تبدأ بالبطارية التي تصل سعتها إلى 3000 ميللي أمبير، التي تعد تراجعاً ملحوظاً، إذا قارناها بالهاتف السابق G6، والذي كانت بطاريته 3300 ميللي أمبير.. ومن قاموا بتجربة عمل الجهاز، وجدوا أنه غير قادر على إكمال يوم واحد، حتى باستخدامات غير مكثفة.

الجهاز أيضاً مزود بكاميرا خلفية مزدوجة بـ 16 ميغابكسيل وأمامية بـ 8 ميغابكسيل.. الكاميرا المزدوجة تأتي ببعض مواصفات AI (الذكاء الاصطناعي)، التي من المفترض أن تتعرف على المشهد أو الصورة التي يراد التقاطها، لتقوم هي وبشكل آلي بتعديل الإعدادات لتكون الصورة بأعلى جودة ممكنة.. الحقيقة هي أن هذه الخاصية لا تعمل كما هو مطلوب دائماً، ما يجعلها في بعض الأحيان مزعجة للمستخدم.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا