بوتين يتفقد عمليات تدريبية للجيش الروسي في محاربة إرهابيين (فيديو)

أخبار روسيا

بوتين يتفقد عمليات تدريبية للجيش الروسي في محاربة إرهابيين (فيديو)الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يراقب التدريبات "المركز-2015"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h10r

تابع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت 19 سبتمبر/أيلول سير تدريبات "المركز-2015" الاستراتيجية العسكرية في ميدان "دونغوزسكي" في مقاطعة أورينبورغ بمنطقة الأورال الروسية.

وأفادت وكالة "تاس" الروسية بأن المشاركين في المناورات عرضوا أمام الرئيس الروسي محاكاة لعملية تدمير مجموعة إرهابية مسلحة كبيرة افتراضية باستخدام ما يزيد عن 100 طائرة وقوات الإنزال وقوات الصواريخ وكذلك المدفعية بالإضافة إلى قوات الهندسية والتقنية.

كما تابع المرحلة العملية لتدريبات "المركز-2015" في ميدان "دونغوزسكي"، ملحقون عسكريون من قرابة 40 دولة، من بينها دول أعضاء في الحلف الأطلسي والاتحاد الأوروبي، حسبما أفاد المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف للصحفيين.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين برفقة وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في مقاطعة أورينبورغ الروسية

يذكر أن المناورات العسكرية "المركز – 2015" تعد الأكبر في روسيا هذا العام. ويشارك فيها 95 ألف عسكري وأكثر من 7000 قطعة من المعدات العسكرية والأسلحة و170 طائرة و20 سفينة. وتجري المراحل المختلفة للمناورات على 20 ميدانا بريا وجويا وبحريا على أراضي المنطقتين المركزي والجنوبي العسكريتين.

بوتين: قواتنا المسلحة عززت بـ 2250 قطعة من أحدث المعدات العسكرية منذ بداية 2015

وقال الرئيس الروسي أثناء جلسة اللجنة العسكرية الصناعية في مقاطعة أورينبورغ إن القوات الروسية تلقت 2250 فطعة من أحدث المعدات العسكرية منذ بداية العام الحالي.

وبحسب بوتين، فإن تلك المعدات تشمل مقاتلات من طراز "سو-35" و"سو-35 أس" ومروحيات "مي-8 أم تي في 51" ومحطات الرادارات وعربات قتالية جديدة لقوات الإنزال وكذلك مدرعات المشاة وسيارات وطائرات بدون طيار.

وأضاف الرئيس بوتين أن حوالي 52 بالمئة من الأنواع الأساسية للأسلحة المخطط تزويد القوات بها في عام 2015، قد تم تسليمها لها.

وأشار إلى أن هذه المؤشرات تدل على الاعمال المنسقة والمرتبة بشكل صحيح لقطاع الصناعات الدفاعية الروسي ووزارتي الدفاع والصناعة.

في هذا السياق، طالب الرئيس الروسي بالمواصلة في زيادة ثبوت مؤسسات قطاع الصناعات الدفاعية وخلق ظروف تسمح بتلبية طلبات بدقة.

بوتين: المناورات "المركز-2015" أثبتت قدرة كبيرة للمؤسسات الدفاعية الروسية

كما أشار فلاديمير بوتين إلى أن تدريبات "المركز-2015" العسكرية الاستراتيجية الروسية أثبتت مجددا وجود قدرة هامة للمؤسسات الدفاعية الروسية.

وقال بوتين: "أظهرت التدريبات خصائص تقنية تكتيكية عالية للمنظومات الحديثة للأسلحة وأثبتت بذلك على قدرة هامة لمؤسساتنا الدفاعية".

وطالب الرئيس الروسي بضمان استقرار مالي للمؤسسات التابعة لقطاع الصناعات الدفاعية الروسي في ظروف تغيرات سلبية للمؤشرات الرئيسية للاقتصاد الكلي.

بهذا الصدد، لفت فلاديمير بوتين إلى أن البرامج الطويلة الأمد في إطار البرنامج الحكومي للأسلحة تتمثل في أسعار معينة وثابتة لا يمكن تغييرها أثناء تنفيذ المهام.

وقال بوتين إن "حالة المؤسسات تصبح غير بسيطة عندما تتغير المؤشرات المحورية في الاقتصاد الكلي بشكل سلبي. فإنها تخسر أرباحا يمكن توجيهها للتنمية، وتتجلى صعوبات في مجال تخطيط الميزانية. بهذا الصدد يجب تشكيل مواقف تضمن توازن تمويل عقود حكومية. وأريد التشديد على ضرورة فعل ذلك دون اجتياز الموارد المخصصة".

بوتين: يجب التوصل إلى إنتاج ذاتي لمكونات معقدة للمعدات العسكرية

كما طرح الرئيس الروسي مهمة توصل روسيا إلى إنتاج مكونات للمعدات العسكرية بنفسها. وقال: "يجب علينا أن نقدم على إنتاج ذاتي لمكونات وعقود صعبة (للمعدات العسكرية والأسلحة). ولا بد من فعلنا ذلك بالضرورة".

هذا وشدد بوتين على ضرورة إعارة إهتمام خاص لبرنامج تبديل الواردات. وقال إلى أن "هذا البرنامج يلعب دورا حاسما في ضمان الأمن التكنولوجي والعسكري لروسيا".

وحسب بوتين، فإن تبديل الواردات يجري في روسيا منذ منتصف عام 2014، وقال: "يجب الأخذ في الحسبان أننا ننتقل الآن إلى تبديل مكونات أكثر تعقيدا، بينما تعد مهل إصدار منتجات وتوريدها للقوات مهلا صارمة".

المصدر: "تاس"

بوتين يجيب على أسئلة الصحفيين في مؤتمر سنوي خاص أمام أكثر من ألف مراسل