بوتين: روسيا تمكنت من تجاوز أزمة اقتصادية عميقة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gup1

منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي في يومه الثاني الجمعة 19 يونيو/حزيران شهد خطابا للرئيس الروسي حول الأوضاع الاقتصادية، قال فيه إن بلاده تمكنت من تجاوز أزمة اقتصادية عميقة.

وأكد بوتين أن روسيا تمكنت من تجنب أزمة اقتصادية عميقة، وأن السلطات الروسية تمكنت من ضمان استقرار سعر صرف العملة بدون اللجوء إلى تقييد حركة رؤوس الأموال في البلاد.

وقال بوتين في كلمته، التي ألقاها في الجلسة العامة لمنتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي: "في نهاية العام الماضي توقعوا لنا، كما تعلمون جيدا، أزمة اقتصادية عميقة، هذا الأمر لم يحدث، نحن تمكنا من ضمان استقرار الوضع وإخماد الاهتزازات السلبية".

كما أكد بوتين أن السلطات الروسية استطاعت السيطرة على التضخم بعد ارتفاع كبير في الأسعار خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام.

وقال: "نعم، لقد سيطرنا على التضخم، الذي قفز نتيجة لانخفاض قيمة الروبل، وهذا الاتجاه آخذ في التراجع، بعد ارتفاع كبير في الأسعار، خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام".

وفيما يتعلق بمسألة العقوبات أكد بوتين أن العقوبات التي فرضت على روسيا ستواجهها بمزيد من الانفتاح والحرية الاقتصادية وليس بالانكماش.

بوتين: سننظر في تقديم حوافز تجارية للاستثمارات الجديدة

وأردف بوتين "الميزانية الروسية مستقرة والنظام المالي والمصرفي تأقلم مع الظروف الجديدة.. لم نتخذ أي إجراءات لتقييد حركة رؤوس الأموال في روسيا في ظل الأزمة".

وقال الرئيس الروسي: "جوهر برنامج إحلال الواردات ليس بإغلاق سوقنا، والابتعاد عن الاقتصاد العالمي، بل بتعلم إنتاج منتجات منافسة ونوعية، مطلوبة ليس فقط في روسيا، بل وفي الأسواق العالمية".

ووعد بوتين بأن تخلق روسيا ظروفا حرة للغاية ومتوقعة وشفافة للاستثمار من دون زيادة ثقل الضرائب، وأنها تنظر في مقترحات رجال الأعمال لتوفير الحوافز التجارية لخلق استثمارات جديدة يمكن تنفيذها.

وكشف بوتين في خطابه أمام عدد كبير من الساسة والمستثمرين ورجال الأعمال عن أن روسيا تستعد لافتتاح المنتدى الاقتصادي الشرقي الأول، في أيلول/سبتمبر من هذا العام، في مدينة فلاديفوستوك، وأنها ستقدم مقترحاتها للمستثمرين الأجانب لتنمية منطقة الشرق الأقصى الروسي.

كما أشار بوتين إلى أن الخارطة الاقتصادية في العالم تتغير بسرعة، موضحا أن ربع الاقتصاد العالمي يقع في شرق آسيا والمحيط الهادئ.

وشدد الرئيس الروسي على أن موسكو ستواصل النمو والدخول في أسواق جديدة، وستسعى للتعاون مع الجميع على أساس المساواة واحترام المصالح المتبادلة.

روسيا واليونان توقعان على هامش المنتدى اتفاقية لإنشاء خط لنقل الغاز

هذا وكانت روسيا واليونان قد وقعتا صباح اليوم على هامش فعاليات المنتدى مذكرة تفاهم للتعاون في بناء وتشغيل خط أنابيب لنقل الغاز عبر الأراضي اليونانية يكون امتدادا لخط "السيل التركي" العابر لتركيا.

روسيا واليونان توقعان اتفاقية لمد خط للغاز على الأراضي اليونانية يكون امتدادا للسيل التركي

وجاء التوقيع قبيل اجتماع مرتقب يجمع الرئيس فلاديمير بوتين ورئيس وزراء اليونان ألكسيس تسيبراس الذي تمر بلاده بأزمة مالية حادة قد تضعها نهاية الشهر الحالي على حافة الإفلاس إثر خلافات مع مقرضيها الدوليين.

روسيا توقع اتفاقيات هامة مع السعودية في اليوم الأول للمنتدى

وكان اليوم الأول للمنتدى شهد ندوات وجلسات حوار تناولت مشاكل الاقتصاد العالمي وقضايا جذب المستثمرين الأجانب إلى روسيا، والبحث عن مصادر جديدة للتنمية في ظل العقوبات الغربية، وإجراءات مكافحة الأزمة ومسائل السياسة النقدية.

ومن أهم أحداث اليوم الأول للمنتدى لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع رؤساء كبرى الصناديق السيادية والاستثمار في العالم.

كما اجتمع بوتين أمس بولي ولي العهد وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان، الذي يزور روسيا رفقة وفد سعودي رفيع المستوى.

وجرى توقيع اتفاقيات بين روسيا والسعودية منها اتفاقية للتعاون في مجال استخدام الطاقة النووية للأغراض السلمية، وأخرى لتفعيل اللجنة المشتركة للتعاون العسكري، كما تم توقيع مذكرة نيات في مجال استكشاف واستخدام المجال الفضائي للأغراض السلمية.

جدول أعمال اليوم الثاني للمنتدى:

بدأت فعاليات اليوم الثاني في الساعة 9:30 صباحا بالتوقيت المحلي بحفل توزيع "جائزة التنمية" بالإضافة إلى جلسة نقاش تحت عنوان "مناطق روسيا: إنشاء وتطوير مراكز النمو".

* الساعة 11:00 عرض لنتائج التقييم الوطني لمناخ الاستثمار في الاتحاد الروسي.

* الساعة 11:30 جلسة نقاش لنادي "فالداي" بعنوان "الترابط الاقتصادي والخصائص السياسية".

وتجدر الإشارة هنا إلى أن نادي "فالداي" الدولي يمثل حلقة دورية للخبراء البارزين المتخصصين في دراسة السياسة الداخلية والخارجية لروسيا، وتم تأسيس هذا النادي في شهر سبتمبر/ أيلول من العام 2004 بمبادرة من وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية.

* الساعة 13:00 حفل لتوزيع جوائز "الطاقة العالمية".

* الساعة 14:00 افتتاح الجلسة العامة لمنتدى سان بطرسبرغ الاقتصادي الدولي ومن المقرر أن يلقي الرئيس بوتين خطابا سيركز فيه على القضايا الاقتصادية.

* الساعة 16:15 لقاء بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع رئيس الوزراء اليوناني الذي يزور روسيا على رأس وفد رفيع المستوى، ويجري معه محادثات تدور حول علاقات التعاون المشتركة ومشروع إنشاء خط أنابيب يكون امتدادا لمشروع السيل التركي على الأراضي التركية.

* الساعة 16:30 ندوة بعنوان "الاستثمارات في روسيا: التحديات والفرص في الواقع المتغير".

* الساعة 17:15 قمة رؤساء شركات الطاقة بعنوان "توازن جديد في سوق النفط وتداعياته".

* الساعة 18:20 يجتمع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع رئيس جمهورية قيرغيزستان ألمازبيك أتامباييف.

* الساعة 18:30 غداء عمل لبوتين مع قادة أكبر الشركات الأجنبية وجمعيات رجال الأعمال.

* الساعة 19:00 ندوة بعنوان "روسيا - إيطاليا: العلاقة التاريخية مهمة للغاية لكلا البلدين للعيش المشترك".

وتختم فعاليات اليوم الثاني بلقاء يجمع رؤساء وكالات الأنباء العالمية في الساعة 21:00.

تعليق موفدتنا إلى بطرسبورغ

ساعة تحليلية مفصلة

المصدر: وكالات