اليمن.. استمرار الاشتباكات في تعز وترحيب بوقف "عاصفة الحزم"

أخبار العالم العربي

اليمن.. استمرار الاشتباكات في تعز وترحيب بوقف آثار القصف في صنعاء
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gqgb

بعد وقف عملية "عاصفة الحزم" بدأ الحديث حول الأزمة اليمنية يدور بالدرجة الأولى عن مواضيع الإغاثة الإنسانية، رغم تواصل الاشتباكات على الأرض وسقوط قتلى.

وسيطر مقاتلو الحوثي على مقر اللواء 35 في مدينة تعز جنوب اليمن، وقالت مصادر محلية في تعز، إن معارك شرسة سبقت سقوط اللواء 35 أمام بواباته بين الجنود المؤيدين للرئيس هادي وقوات الحوثي وصالح.

وأضاف المصدر أن عشرات القتلى والجرحى سقطوا نتيجة المعارك، كما أضاف المصدر، وفقا لما نقله موقع "المشهد اليمني" أن طيران التحالف قصف مواقع الحوثيين وصالح بالقرب من المطار القديم في تعز.

وكانت قوات اللواء "35" مدرع قد استهدفت بقذائف الهاون مما دفع قوات اللواء والمقاومة الشعبية إلى قصف مواقع الحوثيين وأتباع الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح ونقاط تمركزهم في مفرق شرعب غرب مدينة تعز.

كما حاول الحوثيون اقتحام مقر جهاز الأمن السياسي بتعز لكن المقاومة تصدت للهجوم بقوة.

الحوثيون يعلنون عن عملية إغاثة إنسانية في المحافظات الجنوبية

أعلنت اللجنة الثورية العليا التابعة لجماعة الحوثيين الأربعاء 22 أبريل/نيسان عن بدء الإعداد لعملية إغاثة واسعة في المحافظات اليمنية الجنوبية، وذكر بيان للجنة التي تعد أعلى سلطة في البلاد بموجب الإعلان الدستوري أن هذه الخطوة هي الأولى وستليها خطوات مماثلة.
يذكر أن اللجنة الثورية العليا هي أعلى سلطة حاكمة في اليمن بموجب الإعلان الدستوري الذي أصدره الحوثيون في 6 فبراير الماضي.

صورة من الإرشيف

مسؤول حوثي: تم التوصل تقريبا لاتفاق لإنهاء الصراع 

على صعيد آخر، عبر قيادي من جماعة الحوثي عن "دهشته" لإعلان التحالف الذي تقوده السعودية إنهاء عملية "عاصفة الحزم"، مشيرا إلى أن الإعلان تزامن مع إحراز تقدم نحو اتفاق شامل، منوها بأنه تم التوصل تقريبا إلى اتفاق سياسي لإنهاء الصراع في اليمن.

وأضاف أن الحركة كانت تتوقع أن يكون هناك اتفاق على وقف إطلاق النار بعد توقيع اتفاق سياسي وأن الموافقة عليه جاهزة تقريبا.

الأمم المتحدة تؤكد مقتل أكثر من ألف شخص في اليمن خلال عملية "عاصفة الحزم"

وأفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، يوم الأربعاء، بأن ما يزيد عن ألف شخص لقوا مصرعهم أثناء عملية "عاصفة الحزم" في اليمن.

وجاء في تقرير المكتب أن "خلال الفترة ما بين الـ19 مارس/آذار والـ20 أبريل/نيسان، لقي 1080 شخصا مصرعهم، بينهم 28 طفلا و48 امرأة، وكذلك 4.3 ألف آخرون أصيبوا بجروح، بينهم 80 طفلا و143 امرأة".

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون

بان كي مون يعرب عن قلقه إزاء تجدد القصف في اليمن

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن قلقه من تجدد الضربات الجوية في اليمن من جانب التحالف الذي تقوده السعودية، وقال إنه يأمل في انتهاء القتال سريعا.

وصرح بان كي مون للصحفيين أنه "حين قرأت التقرير عن استئناف القتال شعرت بقلق شديد من ذلك"، مضيفا "أتمنى بإخلاص أن تكون هناك نهاية للقتال بأسرع ما يمكن."

يذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة دعا في غضون الأسبوع الماضي إلى وقف عاجل لإطلاق النار من جانب كل الأطراف في اليمن.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية