البابا في سريلانكا يدعو إلى الكشف عن حقيقة ما حدث خلال الحرب الأهلية

أخبار العالم

البابا في سريلانكا يدعو إلى الكشف عن حقيقة ما حدث خلال الحرب الأهليةبابا الفاتيكان فرانسيس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gins

أعرب البابا فرنسيس دعمه لتشكيل لجنة حقائق تكشف حقيقة ماحدث خلال الحرب الأهلية التي استمرت 26 عاما في سريلانكا، وذلك أثناء زيارته الجزيرة السريلانكية الثلاثاء 13 يناير/كانون الثاني

وقال بابا الفاتيكان إن "عملية المصالحة تحتاج أيضا إلى البحث عن الحقيقة ليس من أجل فتح جروح قديمة ولكن كوسيلة ضرورية لتعزيز العدل والتعافي والوحدة".

وفي تصريحاته التي وجهها إلى الرئيس السابق راجاباكسه، دعا البابا إلى مجتمع يشارك فيه جميع الأطراف في سريلانكا قائلا إن "عملية إعادة البناء يجب أن تتضمن تحسين البنية التحتية وتلبية الاحتياجات المادية، لكن الأهم هو الحفاظ على كرامة الإنسان واحترام حقوقه ودمج كل فرد في المجتمع".

وتأتي زيارة البابا في إطار جولة آسيوية استهلها بسريلانكا التي شهدت الخميس انتخابات رئاسية فاز فيها مرشح المعارضة ميثريبالا سيريسنا بـ 51.3 % من الأصوات أمام الرئيس السابق ماهيندا راجاباكسه الذي يصفه منتقدوه بأنه "يزداد تسلطا تشوبه المحاباة والفساد" حسب وكالة "رويترز" .

من جانبه قال سيريسنا لدى استقباله البابا في مطار باندرنايكه الدولي إن "حكومتي تدعو للسلام والوئام بين شعبنا بعد التغلب على صراع إرهابي وحشي. لدينا أناس يؤمنون بالتسامح الديني والتعايش اعتمادا على إرث ديني قديم امتد قرونا".

ووصل البابا فرنسيس في اليوم الثاني لزيارته إلى سريلانكا، إلى شاطىء البحر في كولومبو للاحتفال بقداس إعلان قداسة أول قديس في البلاد وهو جوزف فاز بحضور حشود كبيرة قدرت بحوالي مليون نسمة.

والبابا فرنسيس هو أول بابا يزور سريلانكا منذ انتهاء الحرب الأهلية عام 2009. وانتهى القتال بين التاميل الهندوس الذين يمثلون أقلية والسنهاليين البوذيين الذين يمثلون أغلبية بهزيمة ساحقة للتاميل. وقدرت الأمم المتحدة في عام 2011 عدد القتلى في الهجوم الأخير للجيش بما يصل إلى 40 ألف مدني.

المصدر: RT + "رويترز"

فيسبوك 12مليون