10 أيام في كوريا الشمالية!

أخبار العالم

10 أيام في كوريا الشمالية!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j81n

أعلنت كوريا الشمالية عن تيسير شروط تأشيرتها لمواطني روسيا اعتبارا من الشهر الجاري بهدف تشجيع السياحة إليها وإطلاع الرأي العام الروسي والدولي على معاش الكوريين وسبل حياتهم.

وفي حديث أدلى به لموقع "لينتا.رو" الروسي، قال كيم شين خون مستشار سفارة بيونغ يانغ لدى موسكو: "تسعى بلدان العالم في وقتنا هذا إلى تشجيع السياحة إليها، وكوريا الشمالية لن تشذ عن هذه القاعدة، لاسيما وأن بلادنا تتمتع بأهم مقومات السياحة والضيافة".

وأضاف: "كوريا الشمالية تنعم بطبيعة خلابة، وفيها الكثير من المواقع التاريخية والأوابد الأثرية، أي تتوفر لدينا أهم متطلبات السياحة، حيث يزورنا سنويا ما يتراوح بين 100 و200 ألف سائح معظمهم من الصين، وبضع مئات فقط من الروس".

وتابع قوله: نسعى من وراء تشجيع السياحة إلى دحض الصورة المشوهة التي يرسمها لبلادنا الإعلام الغربي، ويزعم بمعاناتنا الفقر والتخلف، فيما يكفي المواطن الأجنبي 10 أيام فقط ليبدّل نظرته بالمطلق عن بلادنا.

كيم يون أور من شركة Korea International Travel Company الكورية الشمالية للسياحة، أشار إلى تدني أجور الخدمات السياحية في بلاده بالنسبة إلى الروسي، إذ لا تتعدى قيمة الرحلة الـ500 يورو لقضاء ثمانية أيام.

وأشار إلى أن المبلغ المذكور يغطي جميع المصاريف بما فيها الغذاء والإقامة في فنادق أربع نجوم، ولكنه لا يشمل تذكرة السفر، التي تبلغ هي الأخرى ما لا يزيد عن 500 يورو.

وأضاف: جميع السياح الأجانب الذين يزورون بلادنا، يعربون عن إعجابهم البالغ بجودة مأكولاتنا، ويتندر البعض منهم قائلين، إن المنغّص الوحيد في زيارتهم إلى كوريا الشمالية "الوجبات الكبيرة" التي تقدم لهم.

وختم بالقول: الرحلة السياحية التي تمتد لثمانية أيام، تشمل زيارة 30 موقعا تاريخيا وثقافيا وترفيهيا، وجميع المرشدين الذين يستقبلون السياح الروس، يجيدون اللغة الروسية، فيما أن هذه الأسعار معروضة على السياح الروس حصرا، ولا تشمل الغربيين.

مترو أنفاق بيونغ يانغ الذي لا يسمح للسياح إلا بزيارة محطات محددة من شبكته

المصدر: "لينتا.رو"

صفوان أبو حلا