خط ساخن بين واشنطن وسيئول

أخبار العالم

خط ساخن بين واشنطن وسيئولالرئيس الكوري الجنوبي الجديد مون جيه إن والرئيس الأمريكي دونالد ترامب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/itcc

من المرجح أن يجري الرئيس الكوري الجنوبي الجديد مون جيه إن، محادثات مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب الشهر المقبل، بحسب ما أفادت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية، الخميس.

واتفق الرئيس الكوري الجنوبي الجديد مون جيه إن، في وقت سابق مع كل من نظيريه الأمريكي دونالد ترامب والصيني شي جين بينغ أثناء مكالمات هاتفية، الأربعاء والخميس، على عقد محادثات قمة في أسرع وقت ممكن.

وتعتقد الحكومة الكورية الجنوبية أنه من المرجح أن تعقد محادثات قمة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة خلال يونيو/حزيران المقبل.

تجدر الإشارة إلى أن ترامب وجه دعوة إلى الرئيس الكوري الجديد لزيارة الولايات المتحدة.

وأفادت الوكالة الكورية الرسمية بأن سيئول ستسعى لعقد أول محادثات قمة مع كل من واشنطن وبكين، حيث قال المتحدث باسم الوزارة جو جون هيوك خلال مؤتمر صحفي، إن الخارجية الكورية ستبذل كل ما في وسعها لتحقيق رؤية الرئيس الجديد مون جيه إن الدبلوماسية الأمنية.

وأكد أن الوزارة لن تدّخر جهدا في لعب دورها لإحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية ورفع المصالح الوطنية كما أشار الرئيس الجديد في خطابه الذي ألقاه الأربعاء أثناء مراسم تنصيبه.

ويبدو أن سيئول وواشنطن ستعملان على عقد محادثات قمة في وقت مبكر من خلال إرسالها مبعوثا خاصا إلى واشنطن وإرسال الأخيرة فريقا من المستشارين إلى كوريا الجنوبية خلال الشهر الجاري.

وتعتزم الحكومة الكورية الجنوبية بدء التشاور بإرسال المبعوث الخاص إلى الولايات المتحدة لمناقشة التفاصيل المعنية، وكذلك تعيين كبير المستشارين للشؤون الدبلوماسية والأمنية في المكتب الرئاسي ووزير الخارجية الجديد.

هذا وأكد مصدر كوري مسؤول أن التعاون المشترك في المواجهة ضد القضية النووية لكوريا الشمالية والقضايا الكورية الشمالية سيكون على رأس جدول الأعمال في محادثات القمة، إلى جانب اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين وغيرها.

المصدر: وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية

ياسين بوتيتي