حكومة كونتي تواجه أصعب الاختبارات بسبب أزمة "أوتوستراد إيطاليا"

أخبار العالم

حكومة كونتي تواجه أصعب الاختبارات بسبب أزمة
جسر جنوى
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ob2l

يواجه الائتلاف الحاكم في إيطاليا اختبارا صعبا، حيث انحاز رئيس الوزراء جوزيبي كونتي إلى صف أكبر شريك سياسي له في مواجهة مع شركة "أوتوستراد إيطاليا" بشأن امتياز إدارة الطرق السريعة.

وقالت وكالة "بلومبرغ" يوم الاثنين، أن أسهم شركة أتلانتيا "إي.بي.إيه"، وهي الشركة الأم لشركة "أوتوستراد" لتشغيل الطرق، قد تراجعت.

ورفض رئيس الوزراء عرضا نهائيا من عائلة بينيتون في نزاع أدى إلى انقسام حكومتي كونتي المتصدعتين منذ انهيار دموي لجسر في جنوة عام 2018 تديره شركة "أوتوستراد"، راح ضحيته 42 شخصا.

وقال كونتي الذي أدى ائتلافه الثاني اليمين الدستورية في سبتمبر لصحيفة "إل فاتو كوتيديانو": "لست راضيا على الإطلاق عن العرض، وهو أمر محرج".

ومع أنه من المقرر أن تبت الحكومة في المسألة يوم الثلاثاء، صرح كونتي بأنه يرى إلغاء التراخيص كبديل وحيد لخروج عائلة بينيتون تماما من "أوتوستراد".

وجعل حزب "حركة خمس نجوم" المناهض للمؤسسة، وهو أكبر قوة في إدارة كونتي، إلغاء الترخيص برنامجا حيويا للحزب منذ كارثة الجسر، في حين ضغط الحزب الديمقراطي (يسار الوسط) من أجل حل تفاوضي.

وتملك أتلانتيا 88% من "أوتوستراد"، وإذا ذهب رئيس الوزراء إلى إلغاء التراخيص، فسوف يواجه مشاكل مع الشريك الصغير في الائتلاف "إيطاليا حية" بقيادة رئيس الوزراء السابق ماتيو رينزي، الذي يعارض هذه الخطوة.

وانتقد رينزي اليوم ما أسماه بـ"الشعارات الشعبوية"، وأفاد بأن الإلغاء "سوف يثير قضية قانونية بالمليارات تخلق حالة من الغموض، وتحجب مواقع البناء وتعني فقدان الوظائف".

ودعا  الوزراء السابق الدولة للتدخل من خلال زيادة رأس المال عبر بنك كازا ديبوزيتي.

جدير بالذكر أن أسهم "أتلانتيا" تراجعت بنسبة 14% في بورصة ميلانو، وهو أكبر انخفاض منذ 12 مارس.

المصدر: د ب أ + بلومبرغ

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا