وسط أزمة الهجرة.. تشاووش أوغلو يعاتب الأوروبيين: أغمضتم أعينكم على مدى سنين

أخبار العالم

وسط أزمة الهجرة.. تشاووش أوغلو يعاتب الأوروبيين: أغمضتم أعينكم على مدى سنين
وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو ونظيره الألماني هيكو ماس خلال مؤتمر ميونيخ للأمن في فبراير 2020
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ndi3

دعا وزير خارجية تركيا مولود تشاووش أوغلو الأوروبيين لتحمل المسؤوليات بعد تجاهلهم أزمة اللاجئين على مدى سنين، وذلك ردا على انتقادات أوروبا لأنقرة بشأن فتحها الحدود أمام المهاجرين.

وبعد أن شدد مسؤولون أوروبيون، بينهم وزير الخارجية الألماني هيكو ماس، على ضرورة مواصلة تركيا الالتزام بمسؤوليتها وفق اتفاق اللاجئين المبرم مع الاتحاد الأوروبي، كتب تشاووش أوغلو عبر "تويتر" أمس الاثنين إن الأوروبيين أغمضوا أعينهم على مدى سنين تجاه أزمة اللاجئين، متسائلا: "ألم يحن بعد وقت تحمل المسؤوليات؟".

وتابع تشاووش أوغلو: "عزيزي هايكو ماس، كان بودي أن أصدق كلامك، لكن ليتك تستطيع الحديث إلى أصدقائك اليونانيين. فهم يقتلون حاليا المهاجرين على حدودهم بوحشية".

وتذكيرا لنظيره الألماني بمسؤوليات الاتحاد الأوروبي، كتب تشاووش: "أي وعود لتركيا التزم بها الاتحاد الأوروبي يا هيكو ماس، لم يصل حتى نصف المليارات الستة الموعودة للسوريين، ولم يبدأ القبول الطوعي (للمهاجرين)، ولم يساهم بإنشاء المنطقة الآمنة (في سوريا)".

وأضاف: "لا يمكننا أن نجبر من يرغبون بالرحيل على البقاء. أغمضتم أعينكم على مدى سنين. ألم يحن بعد وقت تحمل المسؤوليات".

وبدأ تدفق المهاجرين إلى الحدود الغربية لتركيا، اعتبارا من مساء الخميس، عقب تداول أخبار بأن أنقرة لن تعيق حركة المهاجرين باتجاه أوروبا.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده ستبقي أبوابها مفتوحة أمام اللاجئين الراغبين بالتوجه إلى أوروبا، مؤكدا أن تركيا لا طاقة لها لاستيعاب موجة هجرة جديدة في خضم تفاقم التوتر في إدلب السورية.

ويعقد وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي اجتماعا طارئا الأربعاء، لبحث تداعيات قرار تركيا فتح حدودها أمام اللاجئين إلى أوروبا، في خطوة قد تحدث أزمة لجوء جديدة.

المصدر: "الأناضول"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا