استرجاع نصوص "خفية" من مخطوطة يونانية عمرها 1500 عام

العلوم والتكنولوجيا

استرجاع نصوص مخطوطة يونانية عمرها 1500 عام
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jzeq

بدأ سر النصوص الطبية غير المرئية من كتاب الفيلسوف اليوناني "غالنوس" يتضح شيئا فشيئا، بعد سنوات من الغموض، بالاعتماد على الأشعة السينية.

فقد تم تطوير مسرع جسيمات عالي الكفاءة لكشف الأسرار الطبية اليونانية القديمة للفيلسوف والطبيب اليوناني "غالنوس" من بيرغامون، والتي تم تدوينها في كتاب يعود عمره إلى 1500 عام، إلا أنه تم كشطها فيما بعد واستبدالها بنصوص دينية.

وكان الفيلسوف متأثرا بهيبوقراط، الذي كان طبيب المصارعين الرومان في الفترة ما بين 2017 و162 قبل الميلاد.

وكانت الترجمات السريانية لكتاباته مخبأة في مخطوطة قديمة أعيد استخدامها بعد مئات السنين من قبل شخص ينسخ النصوص الدينية، بعد أن قام بمحو النصوص الأصلية.

ويتم الآن فصل نصوص الكتاب الذي يعود تاريخه إلى القرن السادس، باستخدام الليزر، من قبل علماء جامعة ستانفورد في مختبر "SLACNational Accelerator Laboratory".

ويأمل العلماء في الوصول إلى النصوص الأصلية للكتاب الطبي لغالنوس الذي خُط باللغة السريانية (نوع من اللغة الآرامية).

وأشار فريق العلماء عبر بث مباشر على فيسبوك إلى أن النص الأصلي "كشط بشكل فظيع" وتم إعادة الكتابة عليه في القرن الحادي عشر، حيث تكشف هذه الكتابة عن المزامير المسيحية (وهي تسابيح لله، وأناشيد حمد وسجود وتمجيد له)، يعتقد بأنها كتبت في دير سانت كاترين في سيناء بمصر.

وكشف سام ويب، وهو عالم خط الأشعة، وفريقه، كيف يسمح مسرع الجسيمات بالحصول على رؤية أكبر للعناصر الموجودة في المخطوطة، من ذلك الطبقات المختلفة وأنواع الحبر.

وتعتمد هذه العملية على التصوير الضوئي بالأشعة السينية، وهو ما سيجعل العناصر الموجودة في الكتاب تبرز، وفقا لفريق العلماء من جامعة مانشستر، وسيقوم الفريق بتصوير 26 صفحة من المخطوطة المؤلفة من 226 صفحة بهدف الكشف عن المعلومات الأصلية.

المصدر: RT

فادية سنداسني