برشلونة يكرر سيناريو ثلاث نهائيات مجنونة

الرياضة

برشلونة يكرر سيناريو ثلاث نهائيات مجنونةالفرق التي حققت أفضل عودة مؤخرا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/il3f

لم يكن فوز برشلونة على باريس سان جيرمان انجازا عاديا، فقد حقق ما وصفه البعض بالمستحيل، وتأهل إلى دور الثمانية في دوري الأبطال، بعد أن كان على شفا الخروج من البطولة.

 وشهدت الفترة الأخيرة عودة عدة فرق كادت جماهيرها تفقد الأمل بالفوز، لتثبت الرياضة أنه لا شيء مستحيل.

وفيما يلي أبرز النتائج التي استطاعت فرق العودة فيها، في الألعاب الأكثر شعبية في العالم

1- عودة فريق نيو إنغلاند باتريوت في نهائي كرة القدم الأمريكية 2017:

توم برادي نجم نيو إنغلاند باتريوت

استطاع فريق أتلانتا فالكونز التقدم على الباتريوت بنتيجة (28-3) في الربع الثاني، واعتقد الجميع أن البطولة ذاهبة إلى الفالكونز، لكن توم برادي ورفاقه رفضوا الاستسلام، وسجلوا 25 نقطة خلال الوقت المتبقي من المباراة، ومنعوا الفريق الخصم من تسجيل أي نقطة، لتذهب المباراة إلى الوقت الإضافي ويحرز توم ورفاقه 6 نقاط، كانت كافية للتويج باللقب.

وهنأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فريق نيو إنغلاند على الإنجاز ووصفه بما فوق العادي.

2- نهائي بطولة الولايات المتحدة للبيسبول 2016:

فريق شيكاغو كوبز

حقق فريق شيكاغو كوبز الفوز على كليفلاند إنديانز في آخر ثلاث مباريات، من أصل سبع مباريات في النهائي، ليعيد لقب البطولة الغائب عن خزائنه منذ نحو قرن من الزمن، بالرغم من أن التوقعات كانت ترجح فوز الإنديانز بالبطولة.

3- نهائي دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين:

كليفلاند كافاليرز

لم يكن أشد المتشائمين يتوقع أن يفشل غولدن ستيت وريورز في تحقيق لقب البطولة لعام 2016، إلا أن كليفلاند كافاليرز كان له رأي آخر، فبعد بداية ساحقة للوريورز، وفوزه في مباراتين بنتيجة كبيرة، استطاع كليفلاند التقاط أنفاسه بفوزه في المباراة الثالثة، وحقق غولدن ستيت الفوز في المباراة الرابعة، ليثبت أنه في طريقه إلى اللقب، وأنه من أفضل الفرق في المسابقة، بعد تحطيمه الرقم القياسي بعدد الانتصارات في موسم واحد، لكن انتفاضة الكافاليز وانتصارهم في آخر ثلاث مباريات، حرمت الواريورز من أٌقوى الألقاب العالمية في كرة السلة.

مرة أخرى يقدم نجوم الرياضة العالمية وجبة دسمة لعشاقهم، ويلقنون درسا جديدا في الشجاعة وعدم الاستسلام، ويكتبون سطورا جديدة ستبقى محفورة في ذاكرة التاريخ الرياضي إلى الأبد.

المصدر: RT

أيهم مصا