ناد أوروبي يقع ضحية احتيال لاعب "مزيف"

الرياضة

ناد أوروبي يقع ضحية احتيال لاعب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/mtzt

رفع نادي فيبورغ، المنافس في دوري الدرجة الأولى الدنماركي، دعوى قضائية بعد التوقيع مع لاعب كرة القدم "المزيف" بيرنيو فيرهاخن، الذي زعم أنه يلعب في مركز الجناح الأيمن.

واعترف النادي أنهم قاموا "بالتوقيع مع اللاعب البالغ من العمر 25 عاما، دون أن يروه يلعب من قبل ، وهم ليسوا وحدهم".

ووفقا لتقرير صادر عن المجلة الدنماركية DR، تم خداع النادي لتوقيع اللاعب بعد توصية وهمية من مارك أوفرمارس، أسطورة ومدير الكرة في نادي أياكس أمستردام الهولندي. 

وقال النادي في بيان رسمي إنه تم سحب اللاعب من الملعب بعد أول تدريب له مع فريق فيبورغ، بسبب انخفاض مستوى مهاراته في كرة القدم.

وأضاف:"هناك صورة واضحة لعملية احتيال كبيرة من المحتمل أن تشمل المزيد من الناس في عدة بلدان".

ووصل فيرهاخن قادما من نادي أوداكس إيتاليانو التشيلي في أكتوبر، لكن ليس من المؤكد أنه شارك في هذا النادي، كما ادعى.

وأفادت تقارير أن نادي كيب تاون سيتي من جنوب إفريقيا كان من بين العديد من الأندية التي قال اللاعب أنه لعب في صفوفها.  

وفقا لقاعدة بيانات موقع "ترانسفيرماركت" المختص بإحصائيات كرة القدم وانتقالات اللاعبين، لم يلعب فيرهاخن أبدا مع النادي التشيلي، وعلى الرغم من أن سيرته الذاتية تشير إلى أنه لعب مع فريق دينامو أوتو المولدافي وكيب تاون سيتي في جنوب إفريقيا، إلا أنه لا يوجد دليل يدعم هذه المزاعم أيضا.

وما زاد الطين بلة بالنسبة لفيرهاخن، إلقاء القبض عليه الأسبوع الماضي في الدنمارك، بتهمة الاعتداء على صديقته والسرقة والتهديدات، إضافة لقضية الاحتيال المرفوعة من قبل فيبورغ وتزوير هوية وأوراق رسمية.

المصدر: foxsports

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا