عدسات مسبار "هابل" ترصد ظاهرة كونية نادرة الحدوث!

الفضاء

عدسات مسبار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iibo

أكد علماء تابعون لوكالة الفضاء ناسا أن عدسات المسبار الفضائي "هابل" صورت ابتلاع "قزم أبيض" لمذنب هائل الحجم.

وجاء في بيان نشرته الوكالة منذ فترة: "تمكنت عدسات المسبار من تصوير ظاهرة نادرة الحدوث، لقد وثقنا ابتلاع ما يسمى بالـ(قزم الأبيض) لمذنب عملاق.. لأول مرة تمكنا من رؤية آثار النيتروجين في أطياف الأقزام البيضاء، النيتروجين عنصر مهم جدا بالنسبة لنا، نحن نهتم بهذا العنصر لأنه يعتبر أحد المكونات الأساسية للحياة على الأرض، وفي تكوين القزم الذي تم رصده توجد كميات كبيرة جدا من هذا الغاز، أكبر من أية كمية تم رصدها في الأجسام الفضائية الأخرى".

وفي شرح لمكونات ما يسمى بنجوم "القزم الأبيض" قال أحد خبراء ناسا: "الأقزام البيضاء لها ميزات مثيرة للاهتمام، فطبقاتها موزعة بطريقة فيزيائية معينة، العناصر الثقيلة مثل الأوكسيجين والسيليكون (تبتلع) تدريجيا لتصل إلى الطبقات السفلى، وإذا تم رصد أحد الأجسام على الطبقات العليا، فهذا يعني أننا استطعنا التقاط لحظة ابتلاع النجم لجسم آخر أصغر حجما".

و"الأقزام البيضاء" نوع من النجوم في مجرة درب التبانة، أو الطريق اللبني، ولهذه النجوم أحجام صغيرة جدا مقارنة بأحجام النجوم بشكل عام، لذلك يطلق عليها صفة "القزم".

وتتميز كثافة المواد في هذه النجوم بأنها عالية جدا، تصل إلى مليون ضعف كثافة الشمس، وتتراوح ألوان تلك النجوم بين الأبيض والأصفر.

المصدر: نوفوستي

أسعد ضاهر

توتير RTarabic