الصين تختار مسارا لروفرها المريخي

الفضاء

الصين تختار مسارا لروفرها المريخي
صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rwgp

نشر الفريق العلمي لروفر Zhuzhong الصيني خريطة مفصلة لمنطقة هبوط الروفر على سطح المريخ في منطقة وادي يوتوبيا المريخي.

 وقام الفريق بتحديد 5 نقاط على سطحه سيدرسها الروفر في الأشهر القادمة أثناء تحركاته على سطح المريخ. وقد نشر العلماء الصينيون مقالا عن خططهم  في مجلة Nature Astronomy.

وأشارت صور فوتوغرافية  التقطها  Zhuzhong  في منطقة الهبوط إلى أنه هبط بالقرب من حدود تفصل الوادي عن منطقة جبال منخفضة، مع العديد من خطوط الساحل المفترض القديم.

وقال أفراد الفريق العلمي:" لقد حددنا 5 أهداف للدراسة ، وهي صخور أو رواسب صخرية ستساعد في الكشف عن تاريخ المريخ البركاني وتقييم كمية المياه المحتملة في الأحشاء المحلية .

يذكر أن Zhuzhong عبارة عن عنصر محوري في بعثة  Tianwen 1 الصينية المريخية، والتي تم إرسالها إلى الكوكب الرابع بالنظام الشمسي في يوليو 2020.  ووصل الروفر في فبراير عام 2021 إلى مدار المريخ ليهبط في مايو الماضي بنجاح في وادي يوتوبيا.

وبعد هبوط الروفر والتقاط صور أولى للمنطقة ، قام فريق البعثة العلمي بقيادة، ليو جيان جون، الأستاذ في المرصد الفلكي الوطني لجمهورية الصين الشعبية في بكين، بتحليلها وإعداد قائمة بأهم مكونات التضاريس المثيرة للاهتمام والموجودة في الجزء القريب من الوادي.

واكتشف العلماء على وجه الخصوص عددا كبيرا من الحفر الضخمة، التي يُفترض أنها كانت غنية بالمياه، بالإضافة إلى العديد من التلال البركانية المفترضة والبراكين الطينية والقنوات الضحلة التي يبلغ طولها عدة كيلومترات والعديد من الهياكل الرملية المشابهة للكثبان الرملية.

وحلل، ليو جيان جون، وزملاؤه موقع هذه الهياكل وأعدوا مسارا لـ Zhuzhong ، مما سيسمح له بدراسة 5 هياكل مثيرة للاهتمام من التضاريس المريخية في المستقبل القريب. وعلى وجه الخصوص، هناك كثبان رملية تبعد 200 متر فقط عن منطقة الهبوط، وسيتيح تحليلها الفرصة للحصول على معلومات تفصيلية أولى حول كيفية تحرك الكثبان الرملية على المريخ.

وبعد ذلك، يخطط العلماء لدراسة الرواسب الصخرية في محيط إحدى القنوات القريبة، والتي تبعد حوالي 2.7 كلم عن منطقة الهبوط. وسيساعد الكشف عن مكوناتها الكيميائية وقياس كثافتها وخصائص فيزيائية أخرى علماء الكواكب على فهم ما إذا كان هذا الجزء من سطح المريخ قاع بحر أو يابسة.

المصدر: تاس

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا