انفجار مشرق للغاية يجعل المستعر المتكرر النادر RS Ophiuchus مرئيا في سماء الليل

الفضاء

انفجار مشرق للغاية يجعل المستعر المتكرر النادر RS Ophiuchus مرئيا في سماء الليل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/r13x

يمر أحد المستعرات النادرة المتكررة بانفجار ملحمي، ويقول بعض مراقبي السماء إنه يمكنك رؤيته بالعين المجردة إذا عرفت أين تبحث بالنظر إلى الجنوب بعد غروب الشمس.

ويختلف المستعر أو الطارف عن المستعر الأعظم، وهو في الأساس نوع من تشنج الموت لنجم ضخم.

ومن ناحية أخرى، يحدث المستعر عادة عندما يمتص قزم أبيض في نظام ثنائي مجموعة كاملة من الغاز من شريكه الأكبر حتى يصل إلى كتلة تؤدي إلى انفجار نووي حراري. وعندما يقوم النجم بهذا بشكل متكرر، فهو مستعر متكرر.

ولا يوجد سوى سبعة مستعرات متكررة مؤكدة في مجرة ​​درب التبانة، وأحدها هو RS Ophiuchi، وهو مستعر واقع في كوكبة الحواء، على بعد نحو 4566 سنة ضوئية.

ويعرف RS Ophiuchi بأنه قزم أبيض في مدار قريب مع عملاق أحمر. وبينما يدور الاثنان حول بعضهما البعض، يتم سحب المادة، بشكل أساسي الهيدروجين، من العملاق الأحمر بواسطة القزم الأبيض الأصغر والأكثر كثافة.

ويتراكم هذا الهيدروجين على سطح القزم الأبيض، حيث يسخن. وبشكل دوري، تصبح الكتلة كبيرة جدا لدرجة أن الضغط ودرجة الحرارة في قاع الطبقة كافيان لإحداث انفجار نووي حراري، ما يؤدي إلى طرد المواد الزائدة بعنف إلى الفضاء بسرعات تقارب 2600 كيلومتر في الثانية.

وسطع النجم الصغير فجأة 600 ضعف يوم الأحد، وفقا لتوني فيليبس في موقع Spaceweather.com. وتظهر الملاحظات ،التي نُشرت يوم الاثنين 9 أغسطس، أن المستعر استمر في النمو بشكل أكثر إشراقا ولا يزال مشرقا.

وكتب فيليبس: "عند الدرجة الخامسة، يكون الانفجار الحالي مرئيا للعين المجردة، وإن كان ذلك بالكاد ظاهرا. وسوف يسمح لك المنظار أو التلسكوب برؤيته بسهولة. انظر إلى الجنوب بعد غروب الشمس. الحواء معلقة عاليا في السماء فوق الأبراج المعروفة أكثر من العقرب والقوس".

وإذا فاتك العرض هذه المرة، فقد تحصل على فرصة أخرى ولكن عليك التحلي بالصبر، حيث ينفجر RS Ophiuchi مرة واحدة كل 15 إلى 20 عاما فقط، وكان آخر انفجار مسجل له في عام 2006.

المصدر: سي نت

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا